أخبارالشريط الإخباري

يكيتي كردستاني يتهم رفاقه المستنكفين بتنفيذ أجندات خصومه

ولاتي نيوز

اتهم حزب يكيتي الكردستاني حزب الاتحاد الديمقراطي والنظام السوري بفبركة تهم تهدف للنيل من حزبهم مشددا أن إعلام حزب الاتحاد الديمقراطي يستخدم ما وصفه بالمأجورين والمتربصين وعلل يكيتي ذلك في بيان اليوم الأربعاء بأنه نتيجة نضالات حزبنا ومواقفه الجريئة .

وأكدت اللجنة السياسية للحزب في بيانها إن حزبهم خرج من مؤتمره الثامن بهمةٍ و إرادة عالية وبنجاح مميز ، وبجهود جبارة من قبل قواعد وكوادر الحزب ، والذين كانوا على قدر المسؤولية والثقة المعهودة ، مضيفة بأنه مؤتمر اتسم بخصوصية استثنائية نتيجة الظروف الموضوعية والذاتية التي تمرّ بها المنطقة. ، وتمّ اتخاذ جملة من القرارات المسؤولة ، وكذلك انتخاب قيادة سياسية للحزب في جو ديمقراطي لم يعترض عليه أحد .

وأشار البيان بأنه حالة طبيعية جداً أن يكون لبعض الرفاق ملاحظات وأمنيات لم يتمّ تحقيقها منوها أنه من هنا كانت هناك مطالب لبعض الرفاق في اللجنة السياسية تمّ عرضها على قيادة الحزب ، فأبدت اللجنة السياسية مرونة كافية لمناقشتها ضمن الأطر التنظيمية وبما لايتعارض مع النظام الداخلي للحزب.

وقال البيان بأنهم تفاجؤوا بصدور توضيح وصفه البيان بالمزيف موجه للرأي العام بتاريخ ١٥-٤-٢٠١٩ ، موضحا بأنه نشر تفاصيل الرسالة الداخلية التي وجّهها بعض الرفاق المستنكفين لقيادة الحزب ، مؤكدا بأنه تعدي صارخ ولا أخلاقي ، وسابقة خطيرة لنشر الأمور التنظيمية ( الداخلية ) على الملأ.

البيان قال أيضا بأن أغلب مَن نشر وشارك بهذا التوضيح هم خارج الأطر التنظيمية للحزب ، مشددا أن الذين يحملون صفة الحزب سيتمّ التعامل معهم وفق النظام الداخلي للحزب.

يذكر أن مجموعة من أعضاء اللجنة السياسية والتنظيمية وكوادر حزب يكيتي الكردستاني- سوريا في الداخل وإقليم كردستان وأوروبا كانوا قد أصدروا توضيحا في الخامس عشر من الشهر الجاري عبروا فيه عن اعتراضهم البدء بعقد الكونفرانسات بآليات قالوا بأنه غير متفق عليها وأكدوا في بيانهم بأنه تم تحديد اجتماع اللجنة السياسية قبل اكتمال هيكلية هذه اللجنة واللجنة التنظيمية المركزية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق