أخبارالشريط الإخباري

تحديد وتوحيد القيمة الجمركية للمواد المستوردة في مناطق الإدارة الذاتية

ولاتي نيوز

شكّلت هيئة المالية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا لجنة ” السياسات الجمركية ” بهدف تحديد وتوحيد القيمة الجمركية للمواد التي تصل إلى شمال وشرق سوريا عبر المعابر الحدودية.
اللجنة التي تشكلت خلال اجتماع للهيئة مع المديرية العامّة للجمارك في شمال وشرق سوريا يوم أمس الخميس مهمتها دراسة أسعار المواد المستوردة في بلد المنشأ وفي السوق الداخلية لتحديد قيمة جمركية مناسبة لها، علما أن هذه القيمة الجمركية كانت تتفاوت بين منطقة وأخرى لعدم وجود جهة واحدة تشرف عليها بل كانت تخضع لمديريات جمارك مختلفة.
وقد تقرر خلال الاجتماع أن تباشر اللجنة عملها خلال هذا الأسبوع على أن تضع قائمة بالقيمة الجمركية لكافة المواد خلال فترة لا تزيد عن الشهر.
كما قرر الاجتماع تنظيم اجتماع بين المديرية العامّة للجمارك والقيادة العامّة لقوى الأمن الداخلي بهدف التعاون والتنسيق لمنع حالات التهريب التي تحدث في المعابر.
وتشهد مناطق شمال وشرق سوريا حركة تجارية نشطة نتيجة لحجم السوق الداخلية ووجود أربعة معابر “سيمالكا، منبج، الطبقة، دير الزور” وتستورد عبرها مختلف البضائع علما أن هذه المناطق شهدت مؤخرا نقصا حادا في استيراد مادة البنزين نتيجة تأثرها بنقص استيراد سوريا لهذه المادة من ايران بعد تشديد العقوبات الأمريكية على ايران في حين لا يغطي الناتج السوري من هذه المادة الحاجة الداخلية.
وتقوم الإدارة الذاتية مؤخرا بتوحيد الهيكلية العامة للجهات المالية والجمركية بهدف ضبط وتوحيد السياسة المالية في المنطقة وتوفير السيولة اللازمة لتغطية الحاجة الداخلية ومنع تفاوت هذه السياسيات والتحكم الفردي للمناطق بها حيث قامت الإدارة بتوحيد هيئات ولجان المالية في الإدارات السبع تحت سقف هيئة المالية لشمال وشرق سوريا.
ويعاني الأهالي من الارتفاع المتكرر لأسعار المواد الرئيسية نتيجة ارتباطها بأسعار الدولار التي وصلت قيمته حاليا إلى أكثر من 550 ل س، وهو ما يزيد متاعب شريحة واسعة من المجتمع وبوجه خاص موظفي الحكومة والادارة الذاتية أو الذين يقبضون رواتبهم الشهرية بالعملة السورية.
ويفترض مع هذا الأجراء أن تخفض الرسوم الجمركية على بعض المواد الاستهلاكية وتوحد أسعارها في مختلف المناطق حيث أن بعض التجار يبررون أسعار بعض المواد في مناطق دون غيرها بوجود جمركة داخلية في مناطق الادارة الذاتية.
في ظل الانخفاض الكبير لقيمة الليرة السورية تعاني شرائح واسعة من المجتمع من عدم قدرتها على شراء المواد الرئيسية، أقل ما يمكن أن تفعله الإدارة الذاتية لمواجهة ذلك هو رفع الرسوم الجمركية على المواد الرئيسية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق