أخبارالشريط الإخباري

مظلوم كوباني: تحرير عفرين جزء أساسي من مباحثات المنطقة الآمنة

ولاتي نيوز

أكّد القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم كوباني،على أن تحرير منطقة عفرين هي القضية المحورية لقوات سوريا الديمقراطية، وأن هذا الملف يشكل جزءاً أساسياً في المباحثات المستمرة حول المنطقة الآمنة.

واعتبر كوباني في توضيح لصحيفة البيان الإماراتية أن تركيا تشكل العائق الأساسي أمام أي حل في سوريا، عبر احتلالها أراضٍ سورية، ودعمها للمجموعات الإرهابية.

وأضاف كوباني أن تركيا أسست أرضية للتدخل التخريبي في سوريا منذ مرحلة الانفتاح في العلاقات السورية التركية، في العقد الأول من القرن الحالي.

وشدد كوباني على الحوار- السوري لحل الاسكاليات بالقول«مسألة الوصول إلى تسوية شاملة تُنهي الأزمة السورية هي مسألة تخص السوريين قبل كل شيء، ونحن نؤمن بمبدأ الحوار السوري – السوري كركيزة أساسية في سوريا لحل كل القضايا الموجودة، بما فيها مسألة شمال وشرق سوريا».

وأشار كوباني إلى استمرار دمشق باتباع السياسات ذاتها بالتعامل مع الملفات السياسية الداخلية بقوله “أن الحكومة المركزية في دمشق ما زالت بعيدة عن قبول الوضع الراهن في شمال وشرق سوريا ومقترحاتنا لإيجاد حل شامل والمتمثلة في قبول الإدارة الذاتية الموجودة وخصوصية قوات سوريا الديمقراطية، منوها أن ما يقال عن دور أمريكي معيق للحوار بين «قسد» ودمشق «ذات دور ثانوي»، وأن الخيارات السياسية لمكونات شمال وشرق سوريا لا تخضع لإرادة القوى الخارجية.

وتطرق كوباني للصحيفة الإماراتية اليوم السبت بالحديث عن المنطقة الآمنة بالقول :«صرحنا سابقاً بأننا نقبل فكرة المنطقة الآمنة التي تخدم الأمن والاستقرار في منطقة شرق الفرات بحماية دولية، والمباحثات للوصول إلى صيغة مقبولة من قبل كل الأطراف مستمرة إلى الآن ونحن نصر على أن تتجنب المنطقة الآمنة تدخلاً تركياً إلى الأراضي السورية، وألا تعطي الشرعية للوجود التركي، مقابل أخذ المطلب التركي فيما يتعلق بأمن حدودها بعين الاعتبار. وبالطبع لا يمكن الوصول إلى تفاهم دائم مع تركيا من دون حل مسألة عفرين».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى