أخبارالشريط الإخباري

عوائل التنظيم ورقة سياسية غير رابحة.. أوربا مترددة في استلامهم

ولاتي نيوز

أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي الأربعاء أن فرنسا ستقوم على الأرجح بإعادة أطفال يتامى أبناء مسلحي داعش الفرنسيين من مناطق شمال شرق سوريا الخاضعة لسيطرة الأكراد.

وردا على سؤال إذاعة مونتي كارلو حول احتمال إعادة مزيد من الأطفال بعد إعادة خمسة منهم “يتامى أو مفصولين” عن أسرهم في 15 آذار/ مارس، قالت بارلي “هذا مرجح جدا”. وأضافت “نبذل قصارى جهدنا لإعادة الأيتام كما يتم تعريفهم على هذا النحو”.

وكان مكتب العلاقات الخارجية في الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، قد قام الثلاثاء، بتسليم 7 من أطفال داعش من الجنسية السويدية الى ذويهم.
وجرت عملية التسليم في معبر سيمالكا الحدودي خلافا البروتوكول الرسمي في عمليات تسليم عوائل مسلحي داعش التي تجري عادة في مكتب العلاقات الخارجية للإدارة الذاتية عبر مؤتمرات صحفية، كما لم يسمح لوسائل الإعلام بالنقاط صور للأطفال.

وتتجنّب الدول الاوربية التعامل بشكل رسمي مع الإدارة الذاتية في موضوع الأسرى الدواعش بالإضافة إلى أنها لاتزال رافضة لاستلام مواطنيها من مسلحي داعش أو أسرهم، كما أنها لم تدعم مطالبات مسؤولي الإدارة الذاتية في تأسيس محكمة دولية لمحاكمة مسلحي داعش المسجونين لدى الإدارة الذاتية.

وتفضل بعض الدول الأوربية التعاون مع العراق في عمليات استعادة مواطنيها الذين قاتلوا ضمن صفوف داعش في سوريا، سيما وإن العراق يعتزم نقل عدد من أسر التنظيم العراقيين من مخيم الهول إلى معسكر تأهيلي من المقرر أن يتم تأسيسه شمال سنجار.

وقال رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي في مقابلة بهذا الخصوص لصالح مجلة دير شبيغل الألمانية إنه “أحيانا يُطلب من العراق المساعدة في نقل مواطني الجنسيات الأخرى ممن قاتلوا في سوريا، وفي هذا الشأن يتم دراسة كل حالة على حدة، ونبحث ماذا يريدون وماذا نريد نحن، وهل ساهم المطلوبون في أعمال ضد العراق، وهل قاموا بعمليات مسلحة مباشرة أو غير مباشرة، وهل هم مطلوبون للقضاء العراقي أم لا”.

الملاحظ في موضوع عوائل تنظيم داعش في مخيم الهول أن الإدارة الذاتية لم تستطع لغاية الآن تحليل بياناتهم الشخصية او معرفتها، حيث يقطن المخيم أكثر من 70 الف شخص، معظمهم نساء وأطفال كما أن الإدارة الذاتية لا يبدو بأنها بصدد الاستفادة سياسيا من قضية عوائل التنظيم التي لا تقل أهمية عن عناصر داعش المسجونين لدى الإدارة الذاتية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق