أخبارالشريط الإخباري

عفرين: الفصائل المسلحة تستمر في انتهاكاتها بحق المواطنين الكرد


ولاتي نيوز

تتواصل معاناة المواطنين الكرد في عفرين وريفها ويستمر مسلسل الانتهاكات بحق الأهالي، من قبل كتائب المعارضة المسلحة المدعومة من تركيا.
وقامت فصائل المعارضة المسلحة في ريف عفرين بجمع المخاتير في قرى ميدانه التابعة لناحية راجو، مطالبين المزارعين الكرد من خلالهم باستصدار “رخصة” لجني محاصيل أراضيهم.
وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن المزارعين العرب الذين جرى تهجيرهم إلى المنطقة، لم يُطلب منهم “رخصة” جني محاصيل ضمن الأراضي التي استولوا عليها وتعود ملكيتها لمواطنين من عفرين ممن هجروا خارج مناطقهم.
وكانت وسائل اعلام متعددة قد تحدث عن حالة ابتزاز قام بها مسلحون من مدينة اعزاز حيث عمدوا إلى اختطاف طفل ورجلين من أهالي جنديرس بريف عفرين، ثم أرسل الخاطفون رسالة نصية لزوجة أحد المختطفين يطالب عبرها بدفع مبلع 100 ألف دولار مقابل إطلاق سراح زوجها.
وتقوم الفصائل المسلحة بممارسات ممنهجة بهدف تهجير ما تبقى من المواطنين الكرد في عفرين من خلال اجبارهم على التنازل عن ممتلكاتهم من خلال عمليات اختطاف، أو فرض جبايات على مصادر رزقهم.
ووفقا لمصادر متقاطعة فإن فصيل الحمزات ممن يسيطرون على قرية شنكل بناحية بلبل يعمدون إلى تضمين كروم العنف في القرية لمستثمرين من خارج المنطقة مقابل مبالغ مادية تصل إلى 11000 دولار أمريكي في الوقت الذي يفرضون على أهالي القرية جني المحصول.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق