أخبارالشريط الإخباري

الإدارة الذاتية: قرار مجحف بحق المزارعين

ولاتي نيوز

حددت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اليوم الأحد أسعار القمح ب 150 ل.س، والشعير ب 100 ل. س

وبحسب المركز الإعلامي للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا فإنه تم تحديد التسعيرةضمن اجتماع عقد في مقر المجلس التنفيذي ببلدة عين عيسى حيث اجتمعت الهيئة الرئاسية في المجلس التنفيذي باتحادات الفلاحين وتم الاتفاق على التسعيرة

وأعلنت الادارة الذاتية في وقت سابق تخصيص 200 مليون دولار لشراء محصول القمح وخصصت لأجل ذلك 12 صومعة تصل سعتها التخزينية الى 700ألف طن.

ووصل فارق التسعيرة بين الادارة الذاتية والحكومة السورية إلى 35 ليرة حيث كانت اللجنة الاقتصادية في الحكومة السورية قد حددت سعر شرائها لكيلو غرام القمح ب 185 ليرة والشعير ب 135 ليرة.

ووفقا لمجريات شراء محصول القمح خلال السنوات الماضية فإنه يتوقع أن يفتح فارق السعر أبواب واسعة لتجار الحبوب لجهة استغلال عدم قدرة المزارعين على بيع محصولهم للحكومة السورية والاستفادة من السعر الأنسب حيث أن غالبية المزارعين لا يستطيعون الحصول على الأوراق المطلوبة لإرسال محاصيلهم الى الصوامع التابعة لوزارة الزراعة السورية.

وعلى ذلك يكون فارق السعر هو قرار جديد تصدره الادارة الذاتية لصالح فئة محدودة من التجار على حساب شريحة كبيرة من المجتمع.

واستنادا الى التسعيرة المتدنية لمادة القمح يستبعد أن تستفيد الادارة الذاتية سياسيا واقتصاديا من محصول القمح الاستراتيجي في وقت تبدو الحكومة السورية في حاجة شديدة اليه، حيث تستورده من روسيا بأسعار مرتفعة، سيما وأن غالبية مناطق زراعته في سوريا هي واقعة في حكم الادارة الذاتية، وبالتالي فإن فارق التسعيرة هو بمثابة عطية أهدتها الادارة الذاتية للحكومة السورية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق