أخبارالشريط الإخباري

“العمل مقابل المال” يزرع الأشجار في كوباني

ولاتي نيوز- شيرين تمو

انتهى أمس الخميس أعمال حملة “العمل مقابل المال”، التي قامت بها منظمة كوباني للإغاثة والتنمية، لزرع الأشجار في المنصفات والأماكن العامة في مقاطعة كوباني .

وقال إسحاق بوزي الإداري في منظمة كوباني للاغاثة والتنمية لولاتي نيوز :”المشروع يتضمن زرع ( ١٧٠٠) شجرة داخل مدينة كوباني وإزالة الأعشاب في أماكن متفرقة في المدينة ،والهدف من المشروع هو تشغيل عدد أكبر من العوائل المحتاجة ،حيث يعمل فيها /١١٢/ عامل وعاملة أغلبهم نساء، وكل عامل يتقاضى ( ٧) دولارات مقابل خمس ساعات عمل يوميا، لزيادة المساحة الخضراء في المدينة “.

الأشجار التي تمت زراعتها في المنصفات على طريق الغابة هي أشجار الصنوبر والأشجار الشمسية(المظلة).

وناشد بوزي الأهالي للتعاون معهم بقوله :” نطالب الأهالي بالاهتمام بالأشجار القريبة من منازلهم وسقايتها للحفاظ على جمالية البيئة “.

ويعتبر المشروع نوع من المساهمة في تشغيل النساء ذوات الدخل المحدود أو للباحثات عن دور في المجتمع، حيث أشارت رشيدة محمد وهي إحدى العاملات في المشروع الى أن ذلك كان فرصة لها لاثبات دورها في المجتمع :” أريد أن أكون فعالة في المجتمع، وأساعد زوجي في تحمل المصاريف ،نأمل أن يستمر المشروع أكثر من ذلك “.
رغم أن التعويض الذي يحصل عليه العامل أو العاملة ليس جيدا قياسا لحملة جزء من هدفها مساعدة ذوي الدخل المحدود، إلا أن وجود مثل هذه الحملات لها فوائد على أكثر من صعيد، ويتطلع الأهالي في كوباني الى المزيد من النشاط المدني وبوجه خاص الذي له فوائد اقتصادية مباشرة، ويمكن أن تحقق منظمة كوباني للإغاثة والتنمية جزءً منه سيما وإن لديها مستقبلا -وفقاً لمسؤوليها- سلسلة مشاريع داعمة لزيادة دخل العائلات التي لا تتوفر على مدخول مادي جددد .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق