أخبارالشريط الإخباري

الديمقراطي الكردستاني: انسحاب الاتحاد الوطني من جلسة البرلمان سببه الخلاف حول كركوك


ولاتي نيوز

قال الحزب الديمقراطي الكوردستاني، اليوم الأحد، بأن الاتحاد الوطني الكوردستاني تنصل من اتفاقياته معه.
وأوضح الديمقراطي الكردستاني بأن انسحاب الاتحاد الوطني من جلسة البرلمان الأخيرة التي عقدت لانتخاب رئيس للإقليم كانت بسبب خلاف حول تعيين محافظ لكركوك.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، محمود محمد:” بعد الموقف الذي عبر عنه الاتحاد الوطني الكوردستاني في 28/ 5/ 2019، ومقاطعة جلسة البرلمان الكوردستاني وعدم تصويتهم في عملية انتخاب رئيس الإقليم، والتعذر بأسباب بعيدة عن الحقيقة بخصوص عدم تنفيذ مضمون إتفاقنا، وبالذات حيال حل مشكلات كركوك إضافة الى تعيين المحافظ لتلك المحافظة، والتي تم بموجب إتفاق موقَّع بيننا، منح الصلاحية للسيدين الرئيس مسعود بارزاني وكوسرت رسول لمعالجة هذه المشكلة فيما بينهما، لم يلتزم المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني، بالإتفاقية الموقعة بيننا من قبل السيدين نێچيرڤان بارزاني وكوسرت رسول في 4/2/2019في مقر المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكوردستاني ولم يلتزم بتوقيته المتوازي مع تشكيل حكومة الإقليم، وليس مع انتخاب رئيس الإقليم. ولم يلتزم بمنح السيدين البارزاني ورسول سلطة معالجة مشكلات كركوك واختيار محافظها، ولم يلتزم بإتفاق السيدين البارزاني ورسول على اختيار السيد فريدون عبد القادر العضو السابق للاتحاد الوطني والعضو المؤسس لجمعية كادحي كوردستان”.

وكان الحزبان الرئيسيان في كردستان قد وقعا مطلع آذار من العالم الحالي اتفاقية تتضمن 18 بندا، وملحقا خاصا بمحافظة كركوك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق