أخبارالشريط الإخباري

حزب كردي يندد بمقتل شابين في عفرين ويسرد تفاصيل الجريمة


ولاتي نيوز

أدان حزب الوحدة الديمقراطي الكردي جريمة مقتل شابين كرديين في ريف عفرين على يد مجموعات مسلحة متربطة بتركيا.

وحمّل مكتب الإعلام للحزب في بيان السبت تركيا مسؤولية الانتهاكات التي تحدث في عفرين بالقول “المتابعون لأوضاع منطقة عفرين الكردية- السورية يدركون جيداً أن تدهور الأمان والاستقرار وتوّسع الانتهاكات وارتكاب الجرائم فيها تحت الاحتلال والسيطرة الفعلية الكاملة لحكومة أنقرة، دليل ساطع على ممارسة سياسات تركية عدائية ممنهجة ضدها”.

وأشار البيان أن “استسهال ارتكاب الجرائم، دون ملاحقات جدية أو محاسبة ومحاكمات للمجرمين الذين يفلتون من العقاب بسهولة، في ظل الفوضى والفلتان السائدين بمنطقة عفرين منذ احتلالها من قبل الجيش التركي ومرتزقته من ميليشيات مسلحة إرهابية”

وسرد البيان تفاصيل مقتل شابين كرديين بقوله “حوالي السابعة صباح اليوم السبت 8 حزيران، قرب مفرق بلدة معبطلي، على الطريق العام عفرين – راجو، تعرض المواطنان (عبد الرحمن شيخ أحمد بن بلال /36/ عام، حنان حنان بن حسين /34/ عام) لجريمة قتل مروّعة على أيدي مجموعة مسلحة، إذ كانا متوجهان إلى القرى بسيارتهما لأجل بيع الخضار والفاكهة، العمل الذي كانا يمارسانه منذ مدة طويلة لأجل تأمين لقمة العيش؛ حيث لاذ المجرمون بالفرار، علماً أن هناك حواجز مسلحة على مسافة قريبة من موقع الجريمة”.
وأوضح البيان إن “حالات القتل العمد مثلما ما جرى مع المغدور رشيد حميد خليل في 22 أيار الماضي، والقتل العشوائي مثلما جرى مع المغدور سليمان طوبال بن سلو في الثلاثاء 28 أيار، تتكرر تحت سقف سياسات تركيا المرسومة ضد الكُـرد في عفرين”
كما ذكر البيان عدد من حالات الانتهاكات من السلب والجرائم والخطف والتنكيل التي يتعرض لها المواطنون الكرد في عفرين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق