أخبارالشريط الإخباري

الخزانة الأمريكية تدرج رجل أعمال سوري بارز على القائمة السوداء


ولاتي نيوز

أدرجت وزارة الخزانة الأميركية الثلاثاء على قائمتها السوداء للعقوبات رجال الأعمال السوري سامر فوز وأفرادا في عائلته وشركاته التجارية على خلفية تسهيلات قدمتها شركات فوز لاستيراد النفط الإيراني ودعم نظام بشار الأسد.

وأعلن مساعد وزير الخزانة لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلكر إن «رجل الأعمال السوري يدعم مباشرة نظام الأسد القاتل ويقيم استثمارات فاخرة على أراض سلبت من أشخاص فروا من وحشيته».

وشملت العقوبات 16 فرداً وشركة سبق أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على معظمهم في يناير الماضي ويأتي في مقدمتهم شقيقا رجل الأعمال حسين فوز وعامر فوز اللذان يديران شركة متخصصة في تجارة الحبوب والسكر ومعدات الصناعة النفطية.

ومن بين الشركات التي أدرجت على القائمة شركتان مقرهما في لبنان: «سينرجي إس إيه إل» و«بي إس كومباني» بتهمة استيراد الخام الإيراني إلى سوريا في وقت شددت الولايات المتحدة عقوباتها على بيع النفط الإيراني.

كما شملت العقوبات فضائية «لنا» التلفزيونية وفندق «فور سيزنز» في دمشق اللذين يديرهما سامر فوز في شكل مباشر.

وتقضي العقوبات الأميركية بتجميد أي أصول محتملة للأفراد والكيانات المعنية في الولايات المتحدة، وحرمانهم الاستفادة من النظام المالي الدولي.
وكان المجلس الأوربي قد بدأ بفرض العقوبات الاقتصادية على رجال أعمال وشركات اتهموا بتمويل النظام السوري منذ 2011 حيث قام بالتعامل بالعنف مع الاحتجاجات التي خرجت ضده منذ مارس 2011.
وفي يناير الماضي فرض المجلس الأوربي الذي يتخذ من بروكسل مقرا له، عقوبات بحق 11 رجل أعمال وخمس شركات اضيفوا إلى مجموعة من رجال الأعمال والشركات ضمن لائحة العقوبات الأوربية وتشمل 274 شخصا و76 كيانا اقتصاديا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى