أخبارالشريط الإخباري

نُخب كوباني تجتمع مع قياداتها السياسية في “لقاء من أجل البناء”


ولاتي نيوز- شيرين تمو

عُقد الجمعة في مقر تجمع محامي كوباني بالمدينة لقاءً تفاعليّا حواريا بين القيادات السياسية للمقاطعة من جهة ونخبة من المثقفين والمهتمين بالشأن العام من جهة أخرى في ملفي الإدارة والسياسة، برعاية مركز برجاف للإعلام والحريات.
وبحسب جدول برنامج اللقاء، كانت هناك تساؤلات وملفات كثيرة مبهمة الأجوبة من قبل الحضور، متعلقة أكثرها بالسياسة والإدارة، السؤال الذي طرح نفسه مرارا لدى الجميع، ماذا يجري سياسيا على مستوى شمال شرق سوريا ؟

واستضاف اللقاء كل من حسن محمد علي وهو عضو المجلس الرئاسي في مجلس سوريا الديمقراطي، وأنور مسلم الرئيس المشترك لمجلس التنفيذي لإقليم الفرات تحت مسمى لقاء ” وجها لوجه ” أو ” لقاء المكاشفة” أو ” اللقاء لغاية البناء ” ، حاول الضيفان من خلال مداخلتهما الرد على الكثير من التساؤلات التي تطمئن الناس وتوضح لهم آخر المستجدات على الصعيدين السياسي والخدمي.
وحضر اللقاء أكثر من خمسين شخصية بارزة من الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني وسياسيين مستقليين.
وقال حسن محمد علي عضو الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية أن الحكومة السورية لن تتمكن من دخول مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي ، وأن لديهم شرطيين أساسيين للتوصل إلى الحل السياسي مع الحكومة السورية وهما الحفاظ على هيكلية قوات سوريا الديمقراطية والإبقاء على الإدارات الذاتية في مناطق شمال شرق سوريا مشيرا أن المفاوضات مع الحكومة السورية لم تثمر عن اتفاق حتى الآن.

كما أكد محمد علي على المفاوضات التي تجري بين مجلس سوريا الديمقراطية والحكومة التركية بشكل غير مباشر بوساطة أمريكية لوقف اعتداءات الدولة التركية على مناطق شرق الفرات ، كما أشار إلى مشاركة مجلس سوريا الديمقراطية في مفاوضات جنيف المستقبلية للتوصل إلى حل سياسي ينهي الحرب في سوريا ويدعو إلى التعايش السلمي بين جميع المكونات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق