أخبارالشريط الإخباري

بوتين ينفي اتفاق بلاده مع الولايات المتحدة حول سوريا


ولاتي نيوز

نفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقد بلاده اتفاقا مع واشنطن مؤكدا تمسك بلاده بحليفه الأسد، وقال بوتين تعليقا على إمكانية عقد بلاده صفقة مع الولايات المتحدة حول سورية، بأن “روسيا لا تتاجر بمبادئها وحلفائها”.

وأكد بوتين خلال الخط المباشر مع المواطنين الروس، الخميس، ردا على سؤال حول احتمال عقد “صفقة كبيرة” بين روسيا والولايات المتحدة في شأن سورية: “ماذا يعني صفقة؟ الحديث لا يدور عن قضية تجارية. لا، إننا لا نتاجر بحلفائنا ومصالحنا ومبادئنا”.

وأضاف بوتين: “يمكننا مع ذلك التفاوض مع شركائنا حول اتفاقات في شأن حل بعض المشاكل، وتتمثل إحدى القضايا، التي يجب علينا حلها بالتعاون مع شركائنا، الذين حققنا معهم تقدما، أقصد بالدرجة الأولى تركيا وإيران، وكذلك مع الدول المعنية الأخرى، وعلى رأسها الولايات المتحدة، في التسوية السياسية وتشكيل اللجنة الدستورية وإطلاق مهمتها وتحديد قواعد عملها”.

وأردف بوتين: “هل يمكن حل هذه القضية؟ أعتقد أن ذلك ممكن حال توفر حسن النيات من قبل كل الدول المعنية… وهي بالدرجة الأولى دول المنطقة مثل إسرائيل ومصر والأردن والدول الأوروبية التي تعاني من تدفق المهاجرين وتهتم بتسوية القضية. يجب أن يعمل الجميع في شكل مشترك”.

ويجري رؤوساء الأمن القومي لكل من روسيا والولايات المتحدة وإسرائيل اجتماعا الاثنين القادم في القدس الغربية، ووفقا لما تم تداوله فإن الاجتماع هو استكمال تنفيذ بنود اتفاق تم بين وزيري الخارجية الروسي والأمريكي يتألف من ثمانية بنود ويتضمن خارطة طريق للحل في سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى