أخبارالشريط الإخباري

الأمم المتحدة: يجب إعادة أسر مقاتلي الدواعش


ولاتي نيوز

طالبت ميشيل باشليه، مفوضة الأمم المتحدة، الاثنين، الدول التي تملك أفراداً من عائلات تنظيم داعش استعادتهم، ومن ضمنهم من قاتل إلى جانب التنظيم والمعتقلين في سوريا والعراق.

وجاء حديث باشليه خلال افتتاح الدورة 41 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف مشددة على رفض بقاء المعتقلين وخاصة الأطفال دون دولة.

ويعيش أكثر من 70الف من عوائل التنظيم في مخيم الهول، يشكلون عبئا كبيرا على المجتمع المحلي في شمال شرق سوريا بالنظر إلى ايمانهم المطلق بتنظيم داعش.

وسبق وان دعا مسؤولو الادارة الذاتية المجتمع الدولي لاستعادة مواطنيها من عوائل التنظيم إلا أن الاستجابة لا تزال على مستوى محدود وتتركز على استعادة الاطفال الايتام.
وكانت الإدارة الذاتية قد سلمت الأحد طفلاً دنماركياً من أبناء عوائل تنظيم داعش إلى وفد من الحكومة الدنماركية وصل الى مناطق الادارة الذاتية في اليوم نقسه.
وجرت عملية التسليم دون مؤتمر صحفي كما جرت العادة كما لم يتم الاعلان عن اسم الطفل الذي كان يبلغ من العمر 12 عاما.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق