أخبارالشريط الإخباري

“مجلس الشعب السوري” يتيح للفتاة تزويج نفسها دون موافقة ولي أمرها


ولاتي نيوز

أجرى مجلس الشعب السوري تعديلات على المادة 16 من قانون الأحوال الشخصية، ما أثار ردود أفعال لكونه انتقالا غير معلن من الزواج الشرعي الى الزواج المدني.

وقالت وسائل إعلام موالية للنظام السوري أن مجلس الشعب السوري وافق على تعديل مواد خاصة بقانون الأحوال، ويسمح بأهلية زواج الفتاة دون الرجوع إلى أهلها.

ووفقا لما نشرته تلك المصادر فإن مجلس الشعب السوري قام خلال جلسته الأخيرة التي جرت في السابع والعشرين من حزيران، بتعديل المادة 16 من قانون الأحوال الشخصية لتصبح أهلية الزواج في الفتى والفتاة بتمام الثامنة عشرة من العمر.

وبحسب التعديلات الجديدة فإن المحكمة الشرعية تطلب من الفتاة التي أتمت الثامنة عشر من عمرها والراغبة بالزواج بيان رأي من ولي أمرها خلال مدة أقصاها 15 يوماً، وإن لم يعترض أو كان اعتراضه غير جدير بالاعتبار يأذن القاضي بزواجها بشرط الكفاءة ومهر المثل.

و الزواج في سوريا كان يتم إما مجتمعيا من خلال المشرعين حيث كان إذن ولي الفتاة شرطا لزواجها بينما كانت الحكومة السورية تعتمد في تنظيم المسائل الأسرية” الزواج، الطلاق…” على المحاكم الشرعية التي كانت تطبق السنة الشرعية القائمة على وجوب إذن ولي الفتاة لإتمام شرعية الزواج.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق