أخبارالشريط الإخباري

الإدارة الذاتية: التدخل التركي في المحيط الإقليمي سيسبب مشاكل في الداخل التركي


ولاتي نيوز

قالت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا إن “تركيا تسعى إلى ضرب الاستقرار والأمان الموجود كما فعلت على مدار الأزمة في سوريا”.

وتحشد تركيا قواتها منذ عدة أيام على حدود مناطق الإدارة الذاتية، وعاد الرئيس التركي إلى لغة التهديد، مهددا بالتدخل في تل أبيض وتل رفعت.
وأضافت الادارة الذاتية في بيان، اليوم الثلاثاء، “لا تزال التهديدات التركية على مناطق شرق الفرات وإرسال التعزيزات العسكرية إلى الحدود في مناطق تل أبيض/ كري سبي وكذلك تهديداتها لمنطقة تل رفعت التي تأوي الآلاف من المهجرين قسراً من أهلنا من عفرين في مناطق الشهباء ليست إلا استمرار لسياسة الاحتلال وضرب الاستقرار وجهود الحل في سوريا كذلك محاولة من حزب العدالة والتنمية لتصدير أزمته الداخلية والمشاكل التي تعانيها تركيا على مختلف الأصعدة”.

وأشارت الادارة الذاتية إلى أن السياسات الفاشلة لأردوغان و”خسارته للانتخابات هي ما دفعته إلى الانتقام من المحيط وصرف الرأي العام التركي من خلال خداعه بأمور لا أساس لها من الصحة وتقديم الدعم للمرتزقة والمجموعات المتطرفة في سوريا من اجل إثارة الفوضى خدمة للأهداف المذكورة”.
وحذّر البيان من نتائج التدخل التركي في المحيط الإقليمي على الداخل التركي موضحة أنها “ستسبب مشاكل كبيرة في الداخل التركي خاصة مع فقدان التوازن السياسي نتيجة ممارسات العدالة والتنمية ما ينذر بكارثة حقيقية ليست لصالح تركيا”.

وأكدت الإدارة الذاتية بأن “الحوار هو دائماً السبيل الأسلم للحل ومناقشة وجهات النظر لكن إلى جانب ذلك لن نقبل بأي شكل من الأشكال التهديدات التركية على مناطقنا”.

وناشدت الإدارة الذاتية “الرأي العام العالمي وكذلك الأمم المتحدة والجهات الحقوقية والاتحاد الأوربي وكافة الجهات الحريصة على الحل والاستقرار في سوريا إلى الوقوف بوجه التدخل التركي”. مضيفة بأنه “حرصا على منع توسع دائرة المشاكل التي ستغرق تركيا بقضايا ليست لصالح الشعب التركي ما يتوجب بأن يكون هناك ضغط على أردوغان لعدم التدخل في المزيد من أمور المنطقة وإثارة المشاكل فيها والتوجه لفتح الحوار مع القوى الديمقراطية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق