أخبارالشريط الإخباري

استمرار الانتهاكات في عفرين: اعتقال شاب ووالده بحجة أدائه واجب الدفاع الذاتي قبل سنتين


ولاتي نيوز- عفرين

قالت شبكة “عفرين الآن”، الجمعة، إن الجبهة الشامية اعتقلت قبل ثلاثة أيام، المدني “مصطفى خليل” البالغ من العمر ٥٠ عاما وابنه “احمد خليل” يبلغ من العمر ٢٤ عاما من قرية معرسكه في ريف عفرين.

ووفقا لنشطاء فإن مبرر الاعتقال هو انضمام أحمد خليل سابقا الى قوات الدفاع الذاتي قبل تمكن فصائل المعارضة المسلحة من احتلال عفرين بدعم من تركيا.

وتستمر فصائل المعارضة المسلحة العاملة ضمن غرفة عمليات “غصن الزيتون” الموالية لتركيا بممارسة مختلف أنواع الانتهاكات الحقوقية والانسانية بحق المواطنين الكرد من أبناء منكقة عفرين بهدف تهجيرهم تنفيذا للسياسات التركية التي تهدف الى تغيير ديمغرافية عفرين.

الى ذلك قال المرصد السوري لحقوق إنه رصد قيام عناصر من فصيل جيش الشرقية بالاستيلاء على منزل مواطن في مدينة عفرين بحجة أنه متواجد بحلب وقاموا بتهديد والدته بقتلها في حال تقدمت بشكوى ضدهم.

كما اختطف مسلحون يتبعون للفصائل في مدينة عفرين معلمة من منزلها في من المدينة، كما اختطفوا رجل وزوجته بالقرب من دوار معراتة في مدينة عفرين واقتادوهم إلى جهة مجهولة.
وأكد المرصد بأنه لا يزال 2090 شخص من أهالي عفرين قيد الاعتقال والخطف لدى القوات التركية والفصائل المولية لها من ضمن نحو 3000 مواطن جرى اعتقاله في منطقة عفرين منذ السيطرة التركية على المنطقة بشكل كامل في الـ 19 من آذار / مارس من العام الفائت 2018، حيث أفرج عن البقية بعد دفع معظم لفدية مالية، يفرضها عناصر عملية “غصن الزيتون”، وتصل في بعض الأحيان لأكثر من 10 ملايين ليرة سورية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق