أخبارالشريط الإخباري

استمرار قصف الطيران الحربي لمناطق المعارضة في ادلب وحلب وموسكو تنفي مشاركتها


ولاتي نيوز
نفذت الطائرات الحربية الروسية، اليوم الثلاثاء غارات جديدة على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، كما شنت مقاتلات النظام الحربية المزيد من الغارات على الريف الإدلبي، مستهدفة أماكن في حيش وبسامس ومحيط القياسات بريف إدلب الجنوبي.
ووفقا لما وثقه ناشطون فإن الغارات أدت إلى فقدان مواطن لحياته وإصابة آخرين بجراح جراء إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة على قرية جبالا وأطرافها بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب.
من جهتها ردت فصائل المعارضة السورية بالصواريخ أماكن في بلدة كرناز الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف حماة الشمالي الغربي.
وفي السياق فقد مواطن حياته وأصيب آخرون بجراح جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام، اليوم الثلاثاء، على قرية فافرتين بالقرب من قبتان الجبل بريف حلب الغربي.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فقد ارتفع عدد الغارات التي نفذتها طائرات حربية على كل من خان شيخون وتل الطوقان والحامدية والكندة ومعرة النعمان ومحيطها وبسنقول وبسامس بريف محافظة إدلب، والايكاردا والعثمانية وجزرايا بريف حلب الجنوبي إلى 26 غارة.
بينما ارتفع عدد الغارات التي شنتها طائرات روسية منذ الصباح مستهدفة مناطق في خان شيخون وأطراف التمانعة ومعرزيتا وأطراف معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، وتل ملح والجبين شمال غرب حماة إلى 14 غارة.

كذلك ارتفع إلى عدد البراميل التي ألقاها الطيران المروحي على كل من مورك بريف حماة الشمالي، والسرمانية بسهل الغاب شمال غرب حماة إلى ثمانية.
وكانت وزارة الدفاع الروسية قد نفت الاثنين أن تكون طائراتها قد شنت ضربات جوية على مدينة معرة النعمان الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية أصابت سوقا شعبية وأحياء سكنية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق