أخبارالشريط الإخباري

عربتان عسكريتان أمريكيتان لمنع تطور عسكري في سري كانيه


ولاتي نيوز- سري كانيه

تداول ناشطون على “فيسبوك”، اليوم الثلاثاء، مقطعا مصورا يظهر فيه توجه عربتين عسكريتين تحملان العلم الأمريكي نحو قرية تل أرقم غرب مدينة سري كانيه، حيث يوجد فيها إحدى نقاط المراقبة الأمريكية المنتشرة على الحدود.
كما ورصد ناشطون، اليوم الثلاثاء، تحليقا لمروحيات أمريكية، على الحدود في منطقة سري كانيه، وشهدت الحدود التركية في منطقة سري كانيه خلال 48 الساعة الماضية محاولات من قبل مجهولين لاشعال فتنة حيث انطلقت قذيفتين مجهولتي المصدر واستهدفت مدينة جيلان بينار الملاصقة لمدينة سري كانيه، بالتزامن مع قصف تركي استهدف بعض النقاط في منطقة سري كانيه.

وكانت قسد قد أعلنت في بيان أن القذيفتين مجهولا المصدر، كما ألقت القبض على مشتبه به في إطلاقهما.

ووفقا لمراقبين فإن توجه العربتين الامريكيتين نحو نقطة المراقبة في ريف سري كانيه، يأتي في سياق منع الولايات المتحدة من تطورات عسكرية على الحدود في وقت لايزال المبعوث الأمريكي جيمس جيفري يخوض مفاوضات مع المسؤولين الأتراك بخصوص المنطقة الآمنة.

كما أشار مراقبون لولاتي نيوز بأن العربتان كانت تحملان أعلاما أمريكية كبيرة الحجم، مضيفين بأنه إشارة للاتراك – الذين يحشدون عسكريا على الحدود- بأن اي استهداف للمناطق الحدودية هو استهداف للولايات المتحدة.

وتحاول انقرة دفع الأمور باتجاه التصعيد في وقت لايبدو أن المفاوضات حول عمق المنطقة الآمنة تتجاوز حاجز الخمس كيلو مترات، في حين تطالب تركيا أن يكون العمق أكثر من 30كم، مع دور رئيسي لها إدارتها، وهو ما يبدو أنه غير قابل للتحقق في ظل مشاركة دول أوربية في الدوريات التي ستسير على الحدو

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق