أخبارالشريط الإخباري

الأمم المتحدة تحذر من تداعيات خطيرة لتدخل عسكري تركي

ولاتي نيوز
حذرت مستشارة مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، الخميس، من أن أي تدخل عسكري تركي في شمال سوريا سيكون له تداعيات إنسانية خطيرة، مشيرة الى “مخاوف من تدخل عسكري” في سوريا بعد الاتفاق الأميركي التركي على إقامة المنطقة الآمنة.

وقالت نجاة رشدي، وهي مستشارة بارزة لبيدرسن في بيان: “هناك مخاوف متزايدة لدى جهات الإغاثة من التصريحات التي تشير إلى تدخل عسكري محتمل والذي سيكون له تبعات إنسانية فادحة في منطقة شهدت بالفعل على مدى سنوات عمليات عسكرية ونزوحا وموجات جفاف وفيضانات”.

وفي تعليق آخر للأمم المتحدة تجاه الكرد في سوريا قال أستيفان دوغاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن من الضروري حلُّ الأزمة السورية بالاعتماد على أرضياتٍ مناسبة، كما يجب أن يكون للكرد دورٌ في مستقبل هذا البلد.

وأضاف المسؤول الأممي أن “من الضروري الحفاظ على وحدة الأراضي السورية، وأخذ المخاوف المشروعة للدول بعين الاعتبار، إلى جانب إعطاء الأدوار لمختلف مكونات الشعب السوري”.
ونوه دوغاريك قائلاً: “على الرغم من أن مسألة صياغة الدستور لم تجد طريقها إلى الحل بعد، إلا أن الأمين العام للأمم المتحدة يؤكد على ضرورة أن يكون للكورد ولباقي المكونات السورية، دور في هذا البلد”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق