أخبارالشريط الإخباري

مسد تنفي ما نشرته وكالات عن عقدها اتفاقا مع دمشق حول شرق الفرات

ولاتي نيوز

نفى مكتب إعلام مجلس سوريا الديمقراطية، خبرا نشرته وكالة وكالة “سبوتنيك” الروسية خبراً مفاده توجه ثلاث وفود من مجلس سوريا الديمقراطية إلى كل من دمشق والاردن وموسكو وتناولته وسائل إعلامية أخرى.

وقال مسد في بيان، اليوم الخميس، “أننا في المكتب الإعلامي بمجلس سوريا الديمقراطية نؤكد للرأي العام أن هذا الخبر عارٍ عن الصحة ومحض إختلاق لا أساس له ويأتي في إطار التأثير على الرأي العام والتشويش على عمل المجلس في المرحلة الراهنة”.

وكانت بعض وسائل الإعلام قد تناولت خلال اليوم وأمس أخبارا تحدثت عن زيارات قام بها مسؤولون في مجلس سوريا الديمقراطية لدمشق وموسكو والقاهرة وعمان، لبحث مستقبل شرق الفرات.

وتحدثت عن اتفاق جرى بين مسد ودمشق تقضي بتسليم الرقة والطبقة وانسحاب قسد من بعض المدن الكردية لصالح انتشار الجيش، وإعادة تفعيل مؤسسات الدولة.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية تشكل جزءً رئيسيا من مفاوضات المنطقة الآمنة، حيث يحاول مسؤولون أمريكيون لعب دور الوسيط بين قسد وتركيا للاتفاق على آليات أمنية يتم من خلالها تلافي الادعاءات التركية بوجود مخاطر تهدد أمنها القومي “وفق تعبير المسؤلين الاتراك”، بالإضافة إلى تطمينات عدة قدمتها واشنطن لحلفائها المحليين بالتزامن مع جولات المفاوضات بين أنقرة وواشنطن حول المنطقة الآمنة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق