أخبارالشريط الإخباري

قوات النظام تدخل خان شيخون


ولاتي نيوز

تقدمت قوات النظام، الأحد، إلى داخل مدينة خان شيخون الاستراتيجية في جنوب إدلب للمرة الأولى منذ 2014 وسط معارك عنيفة مستمرة مع فصائل المعارضة المسلحة.

وتشكل مدينة خان شيخون عقدة مواصلات استراتيجية تربط بين فصائل المعارضة في إدلب وريفي حلب وحماه، إضافة إلى رمزيتها بالنسبة للمعارضة السورية حيث سبق وتعرضت للقصف من النظام السوري بأسلحة كيماوية.

ووفقا لمصادر متقاطعة فإن النظام دخل المدينة من الجهة الشمالية الغربية وسيطرت على مبان عدة، فيما تدور اشتباكات عنيفة على أطرافها، حيث تواجه قوات النظام هجمات انتحارية من قبل مقاتلي هيئة تحرير الشام على أطراف المدينة.

وقتل جراء معارك خان شيخون منذ ليل السبت الأحد 59ً من الفصائل بينهم 43 متطرفا، فضلاً عن 28 عنصراً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وفق حصيلة للمرصد السوري لحقوق الانسان.

وسير الأحداث على هذا النحو يعتبر انهيار لما يسمى بمناطق خفض التصعيد حيث أن محافظة إدلب مشمولة مع محيطها باتفاق روسي تركي منذ سبتمبر 2018، نصّ على إقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق سيطرة قوات النظام والفصائل، كما يقضي بسحب الفصائل المعارضة أسلحتها الثقيلة والمتوسطة وانسحاب المجموعات الجهادية من المنطقة المعنية، لكن لم يتم تنفيذه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق