الشريط الإخباريتقارير

اضطراب حركة الأسواق بسبب المازوت والدولار

ولاتي نيوز
تشهد حركة الأسواق في مناطق الادارة الذاتية حالة غير مستقرة، بالنظر إلى ارتفاع سعر مادة المازوت بالتزامن مع الارتفاع الجنوني لسعر صرف الدولار حيث وصل إلى اكثر من 690ل س.

وفي حين توقفت التجارية بالنسبة للتعاملات التجارية التي تعتمد بشكل أساسي على الدولار مثل عمليات بيع وشراء السيارات والعقارات، فإن حركة بيع وشراء السلع الأساسية تأثرت بشكل كبير، سيما وإن سعر صرف الدولار غير مستقر.
وأكد مواطنون من مدينة ديرك لولاتي نيوز أنهم اشتروا اليوم الاثنين الخبز السياحي بالسعر القديم(200 ل. س)، بعد أن شهد اليومين الماضيين ارتفاعا حيث كان يباع بمئتين وخمسين ليرة.
وأشار مواطنون إلى ارتفاع كبير في أسعار السلع الأساسية حيث أن كيلو الرز بلغ 900 ل. س، وكيلو السكر وصل إلى 400 ل. س، ووصل سعر جالون الزيت(4 لتر)، إلى 2500 ل. س

وقال لقمان أحمي الناطق الرسمي باسم الإدارة الذاتية، أن أسباب ارتفاع سعر مادة المازوت هي “عزوف المنتجين المحليين وأصحاب المصافي الخاصة عن إنتاج مادة المازوت، وذلك بسبب الارتفاع المستمر لسعر الدولار الأمر الذي انعكس سلباً على تكاليف الإنتاج لديهم” .

وأضاف أحمي موضحا “عدم تمكن المصافي المملوكة للإدارة من تأمين الكمية الكافية في الأسواق، وبالأخص كوننا مقبلين على فصل الشتاء، دفعنا لذلك”.

وأكد أحمي أن الإدارة تمنح المادة للمخابز بالسعر السابق لكي لا يرتفع سعر ربطة الخبز، وأن المادة ستُوزع على المدارس وعوائل الشهداء بالمجان.

وفي السابع من سبتمبر الجاري أصدرت قراراً برفع سعر مادة المازوت بنسبة 50٪،ليصبح السعر الجديد 75 ل س لليتر الواحد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق