أخبارالشريط الإخباري

قمة روسية- تركية- إيرانية اليوم.. اختلاف في الأجندات وتقاطع في المصالح

ولاتي نيوز

يجتمع، اليوم الاثنين، في العاصمة التركية أنقرة قادة الدولة الضامنة في إطار مسار استانا “روسيا، تركيا، ايران” في خامس قمة تجمع الجهات الثلاثة.

هذا وقال اردوغان في تصريح صحفي أمس الأحد، “أن القمة الثلاثية ستركز على تطورات الأوضاع في ادلب ونقاط المراقبة التركية ومحاربة التنظيمات الارهابية”.

أجندات مختلفة ومصالح متقاطعة تجمعها طاولة القمة الثلاثية بين تركيا وروسيا وأيران حول الوضع السوري في أنقرة حيث يلتقي اليوم رؤساء الدول الثلاثة الروسي فلاديمير بوتين و التركي رجب طيب أردوغان والرئيس الايراني حسن روحاني.
ومن جهتا قالت دائرة الاتصال في الرئاسة التركية ” قادة الدول الثلاثة يجتمعون اليوم في أنقرة من أجل نقاش الملف السوري وخاصة تطورات الأوضاع في إدلب.

القمة الثلاثية ستبحث عددا من الملفات الشائكة في الوضع السوري منها تشكيل اللجنة الدستورية وتطورات الأوضاع في ادلب فضلا عن ملف انشاء المنطقة الامنة في شمال سوريا.

رغم أهمية هذه القمة بالنسبة لتطورات الأوضاع في سوريا إلا أنها لا تستطيع الوصول إلى النتائج المرجوة، التي ترضى جميع الأطراف وذلك لاختلاف أهداف واجندات الدول الثلاثة حيث أن تركيا تعتبر أن مشكلتها مع الملف السوري هي مشكلة أمنية تهدد أمنها القومي وبالنسبة لروسيا فأنها تقترب من الملف السوري على اساس استراتيجيتها السياسية العالمية وايران تتعامل مع الملف السوري على أساس طائفي، بناء على هذه المعطيات يستبعد الوصول إلى نتائج ترضي الجهات الثلاثة.

وتعتبر اللجنة الدستورية المدخل الأساسي لانتقال سياسي سلمي في سوريا إلا أن اختلاف مصالح الدول الضامنة يعرقل تشكيلها حيث أن الجهات الثلاثة ستبحث عن ايجاد مخرج لتشكيل اللجنة الدستورية التي تعتبر بوابة الحل السياسي السلمي في سوريا، الجيش التركي استبق انعقاد القمة وارسل تعزيزات عسكرية إلى مواقعه في ادلب ما يعزز اختلاف الاجندات للجهات الثلاثة التي ستجتمع في أنقرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى