أخبارالشريط الإخباري

وفد فرنسي- ألماني يجتمع مع مسؤولي الإدارة الذاتية ويناقش معهم دعمها سياسيا

ولاتي نيوز

زار وفدٌ دبلوماسيٌ مشترك من الخارجيتين الفرنسية والألمانية، الأربعاء، مقر الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا ببلدة عين عيسى، وبحث دعم المشاريع التنموية والإنسانية.

وتألف الوفد الدبلوماسي من كليمينس هاج ممثل عن الخارجية الألمانية، وإيريك جفاليير، ممثل الخارجية الفرنسية، حيث اجتمع الوفد مع الرئاسة المشاركة للهيئة الخارجية في الإدارة الذاتية عبد الكريم عمر، وأمل دادا.

وناقش الوفد مع ممثلي هيئة الخارجية الوضع الأمني والتحديات السياسية في شمال وشرقي سوريا وبوجه خاص إنشاء محكمة دولية لمحاكمة الدواعش.

وأشار الوفد الأوربي إلى إمكانية دعمهم القطاع التعليمي والسعي للاعتراف بشهادات التعليم في مدارس وجامعات الإدارة الذاتية.

و بحسب مصادر مطلعة فقد أكد الوفد بأنّهم سيلّبون الاحتياجات اللازمة للقطاع التعليمي في شمال وشرقي سوريا وتأمين المناهج لأبناء هذه المناطق، مضيفين دعمهم للإدارة الذاتية عن طريق المنظمات، للقيام بعمليات إعادة الإعمار في المدن المدمّرة.

ونقل المصدر عن ممثلي الإدارة الذاتية مطالبتهم الوفد الزائر دعمهم في المشاركة في العملية السياسية ووضع دستورٍ جديد لسوريا، مشيرا أن الوفد الزائر أبدى دعمه واستعداده لنقل مطالب الإدارة الذاتية لحكوماتهم.

وقال إيريك جفاليير، مدير مركز الأزمات في الخارجية الفرنسية في تصريح لوسائل الإعلام، إنّ الهدف من زيارة الوفد هو “مناقشة الأعمال الإنسانية في المنطقة وآلية تطويرها”، منوهاً بأنّ “فرنسا طورت العديد من المشاريع منذ 2017, منها مشاريع صحية وزراعية وتربوية ودعم المجتمع المدني”.

وانتهت اليوم زيارة قام بها وفد برلماني بريطاني، بعد أن قام بجولات عدة وعقد سلسلة اجتماعات مع الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطية وقوات سوريا الديمقراطية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق