أخبارالشريط الإخباري

روسيا تختبر S500 على الأراضي السورية

ولاتي نيوز
نقلت وسائل إعلام عن صحيفة “إزفيستيا” الروسية، الأربعاء، أن القوات الروسية الموجودة في سوريا أجرت “اختبارات ناجحة” على أهم عناصر منظومة صواريخ “إس-500” للدفاع الجوي.

ووفق المصدر فإن الاختبارات كشفت عدداً من الثغرات في عمل معدات المنظومة، التي “تسنى سدّها في وقت قصير”، مضيفة أن “الاختبارات قد انتهت واعتبرت ناجحة”.

و إس-500 هي جيل جديد من صواريخ أرض-جو، وهي مخصصة لاعتراض الصورايخ البالستية عابرة القارات، و نظام الإنذار المبكر والتحكم، وضد الطائرات المشوشة للرادار. هذه المنظومة هي إصدار محسن أو محدث من فئة إس-400 تريومف ذات المدى 600كم. ففئة إس-500 قادرة على استهداف 10 صورايخ بالستية ذات سرعة 7 كم/ث، وهي قادرة اكتشاف الهدف من مدى 800-900 كم.

وأوضح النائب السابق لقائد القوات الجوية الروسي الفريق أيتيتش بيجيف، إن كافة المعدات قبل الشروع في تصنيعها، تخضع للاختبارات في ظروف العمل والظروف المناخية القاسية، ما يتيح اكتشاف نواقصها التي يجري تحديدها ودراستها وإزالتها لاحقا.

وأضاف بيجيف أن المناخ في سوريا يمثل من هذه الزاوية ميدان اختبار مثالي، كونه يتسم بدرجات عالية لحرارة الجو وكثرة الغبار، بينما تستدعي حالة النزاع المسلح المستمر ضرورة تشغيل الرادارات على مدار 24 ساعة.

وكانت القوات الروسية في سوريا، قد قامت قبل أيام بتوسيع قاعدة حميميم العسكرية، بالتزامن مع توصلها إلى تفاهمات جديدة مع تركيا وايران في النسخة 13 من مؤتمر آستانة التي عقدت نهاية اغسطس الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى