الشريط الإخباريتقارير

قامشلو: مسيرة جماهيرية تنديداً بإقصاء الإدارة الذاتية من اللجنة الدستورية

ولاتي نيوز _ روني أمين
نظمت الإدارة الذاتية، الأربعاء، مسيرة جماهيرية أمام مبنى الأمم المتحدة في قامشلو تنديداً بعدم تواجد ممثلين من الإدارة الذاتية في لجنة صياغة الدستور السوري.
الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة، نظيرة كورية، قالت خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته خلال المسيرة المسيرة، إن ” تدخل القوى الإقليمية والدولية في الشأن السوري لمصالحها الخاصة هو على حساب الشعب السوري ودماء شهداء شعبنا، كقرار تشكيل اللجنة الدستورية بدون إرادة شمال وشرق سوريا وممثلي الإدارة الذاتية”
وأضافت كورية ” اليوم نحن نندد القائمين على تشكيل هذا الدستور ولن نقبل بأي نتائج من هذه اللجان لأنها بدون إرادة الإدارة الذاتية ولن نقبل بإقصاء أي طرف و أي مكون وخاصة الإدارة الذاتية بجميع مكوناتها”
وطالبت الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي الأمم المتحدة وجميع القائمين على هذا الملف بإعادة النظر في تشكيل لجان الدستور لتضم إرادة جميع المكونات السورية والقوى السياسية السورية
وتابعت كورية” لن نتنازل أبداً عن أي مطلب لمكونات شمال شرق سوريا ونتمنى من القوى العالمية والإقليمية أن تقف على هذا الأمر ليكون جوابها وقرارها صائباً لنستطيع الخروج من الأزمة السورية ونصل بالفعل لحل سياسي دون إقصاء أي طرف”
هذا وتمثل المناطق التي تخضع لسيطرة الإدارة الذاتية ثلاثين بالمئة من جغرافية سوريا، وتضم أكثر من خمسة ملايين نسمة، بحسب المجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة
وكان قد أعلن أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في الثالث والعشرين من أيلول الفائت، تشكيل اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا، على أن تبدأ عملها خلال أسابيع ضمن الجهود لإنهاء الأزمة المستمرة منذ عام 2011
وتتألف اللجنة الدستورية من 150 عضوا، خمسون منهم اختارهم النظام، وخمسون اختارتهم المعارضة، في حين اختارت الأمم المتحدة الخمسين الآخرين، من خبراء وممثلين عن المجتمع المدني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى