الشريط الإخباريتقارير

مجموعة من الاحزاب والقوى السياسية في شمال وشرق سوريا: التهديدات التركية ستنعش داعش مجدداً

ولاتي نيوز
عقدت مجموعة من الأحزاب والقوى السياسية العاملة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومجلس سوريا الديمقراطية، السبت، اجتماعاً طارئاً حول التهديدات التركية الأخيرة.

وقالت الاحزاب السياسية خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته في مركز العلاقات والاستشارات الدبلوماسية في قامشلو إن ” التهديدات التركية الآثمة في حقنا هي ضد العملية السياسية التفاوضية، والمحتل التركي بهذه التهديدات ينعش داعش ويبعث الأمل في داعش ويسعى جاهداً لبعث داعش من جديد بعد دحره ميدانياً وجغرافياً من قبل قوات سوريا الديمقراطية”.
الاحزاب والقوى السياسية أكدت أن انطلاق أي عملية عسكرية في المنطقة ستنشط خلايا داعش “ونقول لازال داعش موجود فكرياً وعملية أردوغان وتهديداته لقوات سوريا الديمقراطية هي اشغالها وابعادها عن محاربة داعش”.
هذا وهدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، السبت بشن عملية عسكرية ضد قوات سوريا الديمقراطية في غضون يومين على الرغم من تسيير ثالث دورية عسكري مشتركة بين تركيا وأمريكا يوم الجمعة الماضي.
وقال الرئيس التركي في تصريحات صحفية صباح يوم السبت إن الدوريات المشتركة مع واشنطن في إطار أنشاء المنطقة الآمنة “مجرد كلام” مشيراً أن تركيا “وجهت كافة التحذيرات لأمريكا وكانت صبورة بما فيه الكفاية”.

هذا ولم تصدر وزرارة الدفاع الأمريكية أي تصريحات حول التهديدات التركية الجديدة على الرغم من إعلان قلقها من أي هجوم تركي في منطقة شرق الفرات في ثالث من تشرين الأول الجاري.
يذكر ان أنقرة وواشنطن توصلتا لاتفاق مطلع آب الفائت، يقضي بإنشاء منطقة آلية أمنية وتسيير دوريات مشتركة بين الطرفين وسحب قوات سوريا الديمقراطية منها، وتسليمها للمجالس العسكرية‎.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى