أخبارالشريط الإخباري

الإدارة الذاتية تؤكد أن تفجيرات قامشلو متمم للعدوان التركي بهدف الإبادة الجماعية

ولاتي نيوز
حمّلت الإدارة الذاتية تركيا مسؤولية هذه الهجمات التي تستهدف عموم المدنيين دون تمييز، محذرة من أن هناك خطر كبير وواضح، والذي يتجلى في الإبادة بكافة أشكالها.

وأوضحت الإدارة الذاتية، في بيان، الاثنين، بأن ما حصل في مدينة قامشلو من تفجيرات إرهابية والتي أدت إلى إستشهاد 6 أشخاص وجرح أكثر من 40 شخص جميعهم مدنيون.. هو متمم للهجمات التركية وتلتقي معه في الهدف حيث القتل والإرهاب والتهجير، هذه الثقافة.

وأشار البيان إلى ان الارهاب يستهدف مختلف المكونات وكل المناطق، وأكدت أن هناك توجه فعلي في مناطق تل تمر ومحيطها لإبادة المكون المسيحي من الآشور والسريان على يد الفصائل الإرهابية والمرتزقة المدعومين من تركيا.

وتابع البيان “وفي هذا السياق تعرض اليوم كل من الأب هوسيب ( ابراهيم حنا بيدو) كاهن كنيسة الأرمن الكاثوليك بالقامشلي ووالده حنا بيدو والشماس فادي ألبير سانو لعملية اغتيال بإطلاق الرصاص من قبل خلايا تنظيم داعش الإرهابي في منطقة دير الزور”.

وأدان البيان العمليات الإرهابية وناشد الرأي العام العالمي وكذلك دول التحالف الدولي بالتركيز على جهود مكافحة الإرهاب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق