الشريط الإخباريتقارير

قامشلو تودع شهيدا آخر جراء التفجيرين اللذين استهدفا سوق المدينة

ولاتي نيوز _ قامشلو

ودع أهالي مدينة قامشلو الشهيد، نوبار حاج ابراهيم، البالغ من العمر 15 عاماً والذي استشهد متأثراً بجروحه الثلاثاء الفائت، في مشافي إقليم كردستان العراق
وكان قد تم اسعاف الطفل نوبار حاج ابراهيم، مع اثنين آخرين إلى مشافي إقليم كردستان العراق بقصد العلاج نتيجة التفجيرات التي استهدفت سوق قامشلو المركزي
وارتفع عدد الجرحى اللذين استشهدوا في مشافي إقليم كردستان العراق جراء تفجيرات قامشلو، إلى اثنين بعد استشهاد عامر العلي، 25 عاماً في الثالث عشر من نوفمبر الجاري، لترتفع حصيلة الشهداء إلى 7 مدنيين
و وري جثمان الشهيد نوبار إلى مثواه الأخير صباح اليوم خلال المراسيم التي بدأت بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء من قبل المئات من الأهالي، في مقبرة الشهداء المدنيين في المدينة
وكان التفجيران المتزامنان اللذان وقعا في شارع الوحدة في السوق المركزي وسط المدينة في 11 تشرين الثاني الجاري، أسفرا عن استشهاد 5 مدنيين وجرح أكثر من 26 آخرين في اليوم الأول، وفقاً لقوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا
الجدير بالذكر أن قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا كانت قد أعلنت في 12 تشرين الثاني، إلقائها القبض على منفذي التفجيرات، وأشارت خلال بيانها أن الخلية كانت تتلقى أوامرها من شخص يسكن في تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى