الشريط الإخباريتقارير

عفرين: مستوطنون يرفضون الصلاة خلف إمام كردي ويهددونه بالقتل

ولاتي نيوز

اعترض مستوطنون متطرفون على تعيين إمام وخطيب كرديين في جامع ببلدة راجو بمنطقة عفرين، ورفضوا أداء صلاة الجمعة خلفه.

ونقلت شبكة “عفرين بوست” عن مصادر محلية في ناحية راجو أن مستوطنين متطرفين رفضوا الصلاة الجمعة الماضية، خلف الإمام الكُردي “إبراهيم نعسان” في الجامع الفوقاني في راجو كونه “كُردي” ولا يجوز الصلاة خلفه.

وكانت رئاسة الشؤون الدينية التركية “ديانت” التابعة للنظام التركي قد قامت في وقت سابق بتعيين إبراهيم نعسان” إماماً، و”مصطفى بلال” خطيباً في الجامع الفوقاتي في بدلة راجو.

وأشار المصدر إلى أن الاحتلال التركي قام بتخصيص جنود أتراك لحماية رجلي الدين، بعد تهديد المستوطنين لهم بالقتل في حال عدم التنحي عن مهامهما في الجامع.

وكانت رئاسة الشؤون الدينية “ديانت” المرتبطة بالرئاسة التركية مباشرة، قد عينت كل من المواطنين “إبراهيم نعسان” إماماً، و”مصطفى بلال” خطيباً في الجامع الفوقاتي في بدلة راجو.

رفض المستوطنين للصلاة خلف إمام كردي له خلفية تاريخية من الثقافة التي زرعها تنظيم الأخوان المسلمين الذي يعتبر الإسلام الكردي إسلاما ناقصا، بالنظر إلى أن عموم الكرد في سوريا غير متشددين دينيا بالمقارنة مع الحواضن الشعبية للأخوان، كما إنه ينطلق من فكرة تشريع الاحتلال، حيث يعتبر المستوطنون أن وجودهم في عفرين وإحتلالهم الأرض الكردية هو حق يكفل لهم دينهم اذا جاؤوا لطرد الكفار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق