أخبارالشريط الإخباري

المعلم متحدثا عن زيارة مملوك لقامشلو: كانت لبحث الترتيبات الأمنية والعسكرية

ولاتي نيوز

قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن زيارة رئيس مكتب الأمن الوطني السوري اللواء علي مملوك، إلى مدينة قامشلو كانت للإطلاع على الترتيبات العسكرية والأمنية.

وفي لقاء متلفز، الثلاثاء، تحدث المعلم عن الاتصالات بين النظام السوري والإدارة الذاتية و”قوات سوريا الديمقراطية”.

وكان مملوك قد زار القامشلي قبل نحو أسبوع، والتقى بوجهاء من العشائر العربية ودعاهم إلى سحب أبنائهم المنضوون ضمن قوات سوريا الديمقراطية.
وإبان العدوان العسكري على شمال سوريا حاولت وسائل الإعلام المؤيدة والمعارضة الترويج لتفكك قسد.

وأكد المعلم زيارة مملوك لمدينة قامشلو، ولكنه قال ان زيارته “للاطلاع على الترتيبات العسكرية والأمنية في تلك المنطقة”.

وقال المعلم أن المحادثات التي أجراها مملوك مع الإدارة الذاتية “لم تصل إلى بعد سياسي بسبب تأرجح العلاقة بين الأكراد والأمريكيين حيث مرة يتخلون عن الأكراد ومرة أخرى يؤكدون لهم أنهم لن يتخلوا عنهم، فانقطعت المحادثات”.

وأضاف: “لا توجد سياسة منهجية ثابتة لدى الأكراد لكي يقولوا إننا جزء من هذا الوطن ونريد العودة إلى حضن الوطن”.
وكانت الإدارة الذاتية قد دعت أكثر من مرة روسيا للعب دور الضامن في الحوار مع دمشق، في الوقت الذي يستمر فيه النظام بالتعامل مع القضية الكردي بالمنطق الأمني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى