أخبارالشريط الإخباري

إدلب: نزوح أكثر من مئة ألف باتجاه عفرين والمناطق الحدودية

ولاتي نيوز
تستمر عمليات النزوح بعد اشتداد المعارك في جنوب إدلب، ونزح لغاية الان أكثر من مئة ألف شخص من أهالي الريف الجنوب الشرقي من إدلب، نحو المناطق الحدودية وبوجه خاص منطقة عفرين.

يأتي ذلك وسط وتقدم قوات النظام في محيط الطريق الدولي حلب- مشق، حيث لم يعد يفصل سوى كيلومترات معدودة بين قوات النظام ومدينة معرة النعمان الاستراتيجية.

وتسعى تركيا والفصائل المسلحة المرتبطة بها إلى استغلال معاناة أهالي إدلب وتسخيرهم لمصلحتها، حيث أن غالبية النازحين يتم توطينهم في منطقة عفرين.
ويبدو أن الجيش السوري ماض في التقدم لاستعادة السيطرة على مدينة إدلب، حيث أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم ذلك، مشيرا الى فشل محادثات بينهم وبين تركيا في مدينة سوتشي الروسية، ضمن ما أسمته تركيا بمساعيها لإيقاف الهجوم على إدلب.
ويتهم مراقبون تركيا بعقد صفقات على حساب الشعب السوري، وأنها المسؤولة عن تسليم المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية للنظام، في سياق تعاون وتنسيق روسي تركي يخدم مصالح الدولتين على حساب الشعب السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق