أخبارالشريط الإخباري

فصائل المعارضة المسلحة تطرد أبناء عفرين من منازلهم لتوطين نازحي إدلب

ولاتي نيوز

تستمر الفصائل المسلحة التي تجنّدها تركيا بارتكاب المزيد من الانتهاكات بحق أبناء منطقة عفرين، لتهجير من تبقى من المواطنين الكرد، تنفيذا لسياسات تركيا بإجراء تغيير ديمغرافي في منطقة عفرين.

وذكرت مصادر محلية في منطقة عفرين، أن ميليشيا “أحرار الشرقية” طردت المسنة الكُردية “كوله حج حسين” من منزلها في قرية كورا\كوران التابعة لناحية جنديرس، وأجبروها على الانضمام للسكن مع ابنها في منزله، تمهيداً لتوطين عائلة إدلبية في منزلها.

وأكد المصدر أن مسلّحي ميليشيا “سمرقند” يمنعون المواطنة “زهيدة حاج عبدو” من دخول منزلها في قرية “كفر صفرة”، رغم مرور عام كامل من عودتها للقرية، علاوة على طرد عائلة حسين وعائلة حسنو من المنازل التي سكنوها بعد تدمير منازلهم في القرية ابان الغزو التركي للإقليم.

وأضاف المصدر أن ميليشيات الاحتلال استولت على منزل “حسن مرشد” و”عبدو مرشد” في قرية مسكه بجنديرس، وقامت بإسكان المستوطنين بدلاً عنهم بهدف استكمال خطة التعيير الديموغرافي.

وفي السياق، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن حاجز يتبع لـ”الجبهة الشامية” أقدم على إيقاف مواطنين اثنين من أبناء قرية بعدينو التابعة لناحية معبطلي ، وهم في طريقهم لدخول مدينة عفرين، ليقوم بعد ذلك باعتقالهم واقتيادهم إلى جهة مجهولة دون توضيح أسباب ودوافع الاعتقال، كما جرى اعتقال شقيقين اثنين من ناحية جنديرس من قبل فصيل لواء السمرقند، وذلك لرفض الشابين دفع إتاوة عن الزيتون والزيت للفصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى