أخبارالشريط الإخباري

موسكو تعتبر انتشار قواتها في شرق الفرات أهم إنجاز عسكري خلال 2019

ولاتي نيوز
اعتبرت وزارة الدفاع الروسية نشر قوات روسية في شرق الفرات بالإنجاز العسكري الأهم للقوات الروسية في سوريا، خلال العام المنصرم.

الانتشار الروسي في مناطق من شرق الفرات جاء عقب تداعيات قرار أمريكي بالانسحاب من سوريا، عقبه هجوم تركي على شمال سوريا واحتلال بعض المناطق لاتدخل روسيا وتعقد مجموعة من الاتفاقات مه قوات سوريا الديمقراطية وتركيا.

وقال قائد مجموعة القوات الروسية في سوريا، الفريق ألكسندر تشايكو، خلال اجتماع عقد الجمعة في وزارة الدفاع: «تمثل الحدث المحوري عام 2019 بمساعدة الحكومة السورية على بسط السيطرة على أراض واقعة في شرق الفرات، بما في ذلك محاصرة منطقة تنفيذ عملية نبع السلام التركية العسكرية مع تسيير دوريات روسية تركية مشتركة… إضافة إلى تنفيذ مهمات خاصة بالدوريات الجوية وبرية».

ولفت تشايكو إلى أن هذا الأمر سمح للقوات الحكومية السورية بتوسيع مساحة الأراضي الخاضعة لسيطرتها.

وتنتشر القوات الروسية في الرقة والطبقة ومنبج وعامودا وقامشلو، فيما لايزال يُحظر عليها دخول المناطق النفطية، حيث أعادت الولايات المتحدة انتشارها فيه، وأكدت بأنها لن تسمح بوقوع آبار النفط بيد إيران والنظام السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق