أخبارالشريط الإخباري

طهران: لن نكتفي بقتل ترامب..الانتقام سيستمر حتى ظهور المهدي المنتظر

ولاتي نيوز

قال إسماعيل قآني قائد فيلق القدس، الاثنين، إن الانتقام الإيراني من مقتل قاسم سليماني سيستمر حتى ظهور المهدي المنتظر.

وقآني هو خليفة سليماني في قيادي فيلق القدس، حيث تم تعيينه من قبل الرئيس الإيراني حسن روحاني ويعرف بتشدده وميله إلى استخدام العنف.

وأكد اللواء إسماعيل قآني مواصلة طريق سليماني، وتعهد باتخاذ العديد من الخطوات لطرد أمريكا من المنطقة، حسب تعبيره.

من جهته، اعتبر قائد القوات الجوية التابعة للحرس الثوري الإيراني، أن “قتل” الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يكون كافياً للثأر قاسم سليماني .

وأضاف العميد أمير علي حاجي زادة أن الثأر لسليماني لن ينتهي بإطلاق بضعة صواريخ أو إسقاط طائرات مسيرة، وحتى بمقتل ترامب، لأن هذه الأمور لاتساوي دمه، على حد قوله، وأن الانتقام هو إزالة وجود أمريكا من المنطقة بالكامل، مشدداً على ضرورة كف “شر أمريكا” عن الشعوب في المنطقة.

فيما أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي بأن ثأر إيران لدم سليماني سيكون قاسيا وبتدبير.

وقال رضائي، في كلمة، الأحد، أمام مشييعي سليماني في طهران: “إن العراق وجبهة المقاومة يمتلكان حق الدفاع عن النفس، حيث كان الفريق سليماني ضيفاً رسمياً، واغتيل في العراق وليس هناك أسوأ من “أفعال أمريكا” حيث انتهكت جميع القوانين الدولية وتريد “إعادة الحياة لداعش”.

وفي الوقت الذي تؤكد كل من واشنطن وطهران استعدادها للصراع وبيان قدرتها على استهداف الآخر، تحاول دول أوربية وبعض القوى العالمية مثل الصين، رأب الصدع، فيما يبدو العراق وسوريا ولبنان منغمسين في الصراع لصالح إيران وهذا ما قد يجعل هذه الدول ساحة للصراع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى