أخبارالشريط الإخباري

الإدارة الذاتية تحذر من إعادة تنظيم داعش صفوفه وتنتقد عدم الاستجابة الدولية

ولاتي نيوز

أعلنت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية إن ملف أكثر من عشرة آلاف مقاتل من تنظيم داعش الارهابي بالاضافة الى عشرات الألآف من عوائلهم من أكثر من خمسين دولة هو ملف خطير جداً، وبات يشكل عبء كبير و يحتاج إلى تعاون دولي كبير كونه ملف معني به العالم.

وانتقدت العلاقات الخارجية، في بيان، اليوم الثلاثاء، عدم الاستجابة الدولية مع ملف معتقلي داعش.
،

ودعا البيان أن يتم حسمه عبر التعاون الدولي لتشكيل محكمة دولية لمقاضات هؤلاء الإرهابيين.

وأشار البيان إلى أن الهجمات التركية على مناطقنا نشطت الخلايا النائمة التابعة لتنظيم داعش الإرهابي وكذلك ساهم الدعم التركي للمرتزقة بعودة آمنة لأعضاء داعش من الذين فروا إلى تركيا خلال حملات قوات سوريا الديمقراطية على التنظيم الإرهابي إلى مناطق الإحتلال التركي الأخيرة.
وأكد البيان وجود أسماء موثقة من قياديين من داعش الآن في سري كانيية/ رأس العين وكري سبي/ تل أبيض)، مشيرا ان هذه تطورات خطيرة وتفسح المجال لعودة منظمة للتنظيم الإرهابي.

،
وشدد البيان على ضرورة وجود دور دولي في هذا الإطار خاصة في مسائل الأمن والبنية التحتية الخاصة بالمعتقلات المخصصة للإرهابيين من هذا الطراز.
ورأى البيان بإن إجراء محكمة دولية في مناطق الإدارة الذاتية في ظل توافر الدلائل والشهود والضحايا يجب أن يتم ولابد من أن يكون هناك تعاون دولي في هذا الملف كونه من مسؤولية عموم العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق