أخبارالشريط الإخباري

تعزيزات عسكرية واستنفار للقوات الأمريكية في سوريا

ولاتي نيوز

رصد نشطاء، الأربعاء، دخول قافلة جديدة للتحالف الدولي عبر معبر الوليد الرابط بين مناطق الإدارة الذاتية وإقليم كردستان.

وتألفت القافلة من أكثر من ستين شاحنة وحاملات تحمل مدرعات عسكرية، ومعدات لوجستية بالإضافة إلى عدد من السيارات العسكرية.
يأتي ذلك في وقت تعيش القوات الأمريكية في سوريا حالة استنفار، بالتزامن مع التوتر الذي تشهده العلاقة الأمريكية الإيرانية على خلفية مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، في ضربة جوية أمريكية.

وشهدت مناطق مختلفة في ريفي الحسكة ودير الزور تحركات أمريكية، حيث استنفرت القوات الأمريكية في محيط حقل غاز كونيكو، وسيرت دوريات مكثفة في المناطق المحيطة بها، بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران الأمريكي في الريف الشرقي لدير الزور.
من جانبها، استنفرت القوات الإيرانية والسورية في مدينة البوكمال التي تعتبر خط التماس الأول بين القوات الأمريكية والايرانية في سوريا.

ورغم انخفاض حدة التصريحات الإيرانية والأمريكية الا أن حالة التأهب المكثف لدى القوات الأمريكية لا تزال موجودة، حيث قال وزير الخارجية الإيراني جواد طريف أن الرد الإيراني على أمريكا بخصوص مقتل سليماني انتهى في حدود الاستهداف الإيراني لقاعدتي عين الأسد والحرير، فيما لوح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستخدام السلاح الاقتصادي للرد على إيران.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق