أخبارالشريط الإخباري

قسد تطلق سراح دفعة من المتهمين بالانتماء لداعش بكفالة عشائرية


ولاتي نيوز- الحسكة

أطلقت قوات سوريا الديمقراطية سراح دفعة أخرى من المعتقلين المتهمين بالانتماء لتنظيم داعش، بعد التأكد من عدم تلطخ أيديهم بالماء، بكفالة عشائر ووجهاء المنطقة.

وخلال مؤتمر صحفي، في مقر مجلس الاعيان بمدينة الحسكة، أفرج مركز العلاقات العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية سراح تسعة معتقلين بتهمة الانضمام إلى داعش، وذلك بطلب من وجهاء وشيوخ العشائر ومجلس الأعيان في الحسكة.

وتأتي هذه المبادرة من قبل قوات سوريا الديمقراطية، استكمالا للتنسيق لجهود بين قسد والعشائر العربية لإعطاء الأشخاص الذين تم التغرر بهم فرصة جديدة لبداية حياة جديدة خالية من الإرهاب.

وخلال مؤتمر الصحفي تحدث الناطق باسم العلاقات العسكرية في قسد رمضان باديني وقال: “هذه هي الدفعة الثانية من إطلاق سراح المعتقلين، الذين ثبُت عدم تلطخ أيديهم بدم الشعب السوري خلال العام الجديد”.

وأشار رمضان باديني، أن هؤلاء المعتقلين أُفرج عنهم بكفالة وجهاء وشيوخ العشائر في مجلس الأعيان.

من جهته، أكد رئيس مجلس الحسكة العسكري، حسين سلمو، أن “قوات سوريا الديمقراطية، وكافة الأطراف بادرت إلى تحقيقات تؤكد عدم تلطخ أيدي هؤلاء الأشخاص بدم الشعب السوري، وتم تسليمهم لمجلس الأعيان, وعلى هذا الأساس أطلق سراحهم”.

وأضاف سلمو، أنه “في العام الفائت أطلقنا سراح 500 معتقل, وفي العام الجديد أطلقنا سراح 350 معتقل إلى الآن, ومن بين هؤلاء المعتقلين أربعة أشخاص من الجنسية العراقية تم تسليمهم إلى ذويهم”.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد اتفقت مع شيوخ العشائر العربية خلال مؤتمر العشائر السورية في أيار الماضي على تنسيق الجهود لإعادة المنتمين لداعش ممن لم تتلطخ ايديهم بالدماء إلى الحياة المدنية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق