الشريط الإخباريتقارير

الحسكة: لامحاسبة قانونية للمقاهي التي تقدم النرجيلة للقاصرين

ولاتي نيوز- نوهرين عبد القادر
لم يعد تدخين النرجيلة مقتصراً على فئات عمرية معينة، إذ مع افتتاح العديد من الكافتريات والمقاهي في منطقة الجزيرة أصبح تدخين النرجيلة من قبل القاصرين أمراً شائعاً، انتشار هذه الظاهرة تستوجب حلولاً جدية لما لها من آثار خطيرة على الصحة الجسدية والعقلية.

حسب إحصائيات غير رسمية فإن نسبة تدخين النرجيلة بين الشباب في منطقة الجزيرة وصلت إلى ٤٧ بالمئة وانتشرت بكثرة على مدى السنوات العشر الماضية.
وحسب منظمة الصحة العالمية فإن لتدخين تبغ النرجيلة آثار خطيرة على الصحة ولا سيما على القاصرين لاحتواءها على كميات من المواد السامة، وتسبب عدة أمراض خطيرة منها السرطان وأمراض الجهاز التنفسي وأمراض القلب بالإضافة للعقم عند الذكور وضعف الصحة العقلية.

يبدو أن ارتياد القاصرين للمقاهي والكافتريات وتدخين النرجيلة أصبح أمراً طبيعياً دون معرفة آثاره الخطيرة، تقول أم سامر
وهي من أهالي الحسكة لـ”ولاتي نيوز”: “يبلغ ابني 14عاماً فقط ويدخن النرجيلة، أمنعه من التدخين في المنزل فيذهب إلى المقهى مع أصدقائه الذين لا يكبرونه سناً، على المقهى أن تمتنع عن تقديم النرجيلة للأطفال لأنهم لا يعلمون أنها خطر على صحتهم”.
من جهته أوضح المدرس عبدالله لـ”ولاتي نيوز” أن المشكلة تكمن في عدم رقابة الأهل على أولادهم، مشددا أن الأهل عليهم يعرفوا أين يذهب أولادهم ومع من يخرجون وكيف يصرفون المال، تدخين القاصرين للنرجيلة مسؤولية يتحملها الأهل أولاً ومن ثم الجهات المعنية وأصحاب المقاهي.

وكانت الجهات المعنية في الإدارة الذاتية قد أصدرت قراراً في وقتٍ سابق موجّه لأصحاب الكافتريات والمقاهي والحدائق يمنع فيه بيع المشروبات الروحية وتقديم النرجيلة للقاصرين دون سن 18 تحت طائلة المحاسبة القانونية، وكل من يخالف القرار يتعرض لمخالفة مالية قيمتها 100 ألف ليرة سورية، ولكن لم يكن هذا سوى حبر على ورق ولا يوجد أي رقابة حقيقية على المقاهي والكافتريات.
وللحد من انتشار هذه الظاهرة يرى مختصين اجتماعيين أنه يتوجب تنفيذ برامج التعليم والتوعية العامة بشأن مخاطر تدخين النرجيلة وتصحيح المغالطة التي تدعي أن تدخين النرجيلة أكثر أماناً وصحة من تدخين السجائر، كما يلزم اتخاذ تدابير رقابية قوية للحد من انتشار هذه الممارسة، ويتوجب على السلطات فرض عقوبات جدية على أصحاب المقاهي التي تقدم النرجيلة للقاصرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى