أخبارالشريط الإخباري

التوتر الروسي- الأمريكي يتجدد في تل تمر

ولاتي نيوز

تجدّد التوتر، مساء أمس الجمعة، في محور تل تمر، بعد قيام الجيش التركي والفصائل الموالية له باستهداف قوات المجلس العسكري السرياني والقوات الروسية هناك.

وكان المجلس العسكري السرياني قد أحبط، مساء الجمعة، هجمات للفصائل المرتزقة الموالية لتركيا على قرية أم الكيف، وأنزل بهم خسائر فادحة وقتلت أكثر من 10 عناصر منهم ما دفعهم إلى تنفيذ هجوم بالقذائف والصواريخ.

كما استهدف القصف قرية جلكا الاستراتيجية ومحيطها في ريف تل تمر، رغم تمركز القوات الروسية فيها، وهي تطورات تعبر عن خلاف روسي أمريكي كبير، تحاول تركيا استغلالها لصالحها.

إلى ذلك، أوقفت القوات الأميركية المتمركزة عند المدخل الشرقي لبلدة تل تمر، صباح السبت، إلى إيقاف عربات عسكرية روسية عند دوار البلدة ومنعوها من المرور نحو مدينة قامشلو عبر الطريق الدولي الـ (M4)، وذلك في إطار المشاحنات والتوتر المتصاعد بين الجانبين.

فيما ذكر المرصد السوري بأن القوات الأميركية تعمل على توسيع قاعدة “تل بيدر” بريف قامشلو، بغية نقل قوات إليها من قواعدها المجاورة، بالتزامن مع نقلها لصواريخ غراد من العراق إلى قاعدة تل بيدر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق