أخبارالشريط الإخباري

هيئة الاقتصاد تحدد سعر الأسمدة بـ “الدولار”.. والمواطنون يشتكون

ولاتي نيوز

أصدرت “هيئة الاقتصاد والزراعة”في الإدارة الذاتية، الأحد، تعميما حددت بموجبه أسعار الأسمدة الزراعية.

وجاءت الأسعار بالعملة الأمريكية “الدولار” الأمر الذي قد يؤثر بشكل كبير على إقبال المزارعين عليه بالنظر إلى الارتفاع القياسي لقيمة صرف الدولار أمام الليرة السورية.

وحدد التعميم السماد الآزوتي (يوريا) بـ 380 دولارا للطن الواحد، وحدد السماد الفوسفاتي بـ
400 دولار للطن الواحد، اما بالنسبة للسماد الآزوتي الذي يعطى دينا لعقود إكثار البذار يبقى كما هو 400 دولار للطن الواحد.

المسؤلون والتجار يبررون بيع الاسمدة بـ “الدولار” بالنظر الا أنه مادة مستوردة ولا يستطيعون التحكم في أسعارها، إلا أن ذلك لا يلائم قدرة المواطنين على الشراء.

وعبر بعض المزارعين عبر “ولاتي نيوز” عن ضعف حيلتهم وعجزهم في شراء الأسمدة بهذه الأسعار، نظرا للانخفاض الكبير في قيمة الليرة أمام الدولار، وقال عبد الرحمن دهام وهو مزارع من ريف كركي لكي لـ”ولاتي نيوز” أن ذلك سيؤثر بشكل كبير على الإنتاج الزراعي وقد يتسبب اعتكاف المزارعين عن شراء الأسمدة بشكل كافي في تعرض المحصول لأمراض عدة.

دهام طالب هيئة الاقتصاد في الإدارة الذاتية بدعم المزارعين، أو أن يتم اعتماد سعر بـ “الدولار” للقمح بما انه محصول استراتيجي.
معظم المواطنين في مناطق الإدارة الذاتية يعتمدون على الزراعة كمصدر رئيس للدخل، والإدارة الذاتية مطالبة بوضع مشاريع واستراتيجات قادرة على تلبية احتياجات هذه الشريحة الكبيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق