أخبارالشريط الإخباري

بسبب الحملة على إدلب.. عقوبات أمريكية جديدة ضد دمشق

ولاتي نيوز
أعربت الولايات المتحدة عن قلقها البالغ حيال الوضع في شمال غرب سوريا مؤكدة استعدادها لاتّخاذ أقوى الإجراءات ضدّ النظام السوري وداعميه.
ويشن النظام السوري حملة عسكرية ضد الفصائل الجهادية في إدلب بدعم جوي روسي والفصائل الايرانية، حيث تمكن خلالها من السيطرة على عدد من المناطق كان آخرها مدينة معرة النعمان.

وتسببت الحملة العسكرية للنظام بنزوح عشرات الآلاف نحو الأراضي التركية ما يرجح فصلا جديدا من الدور التركي في موضوع اللاجئين.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان، إنّ واشنطن “مستعدة لاتخاذ أقوى الإجراءات الدبلوماسية والاقتصادية ضد نظام الأسد وأي دولة أو فرد يدعم أعماله الوحشية”.

وأشار بيان الخارجية، إلى أنّ ” الأعمال المزعزعة للاستقرار التي تقوم بها روسيا والنظام الإيراني وحزب الله ونظام الأسد تمنع بشكل مباشر وقف إطلاق النار في شمال سوريا، بحسب ما تم النص عليه في قرار مجلس الأمن رقم 2254، وتحول دون العودة الآمنة لمئات الآلاف من النازحين في شمال سوريا إلى منازلهم”.

من جانبه، قال المبعوث الأمريكي الخاص لسوريا والتحالف الدولي لمكافحة “داعش”، جيمس جيفري، في مؤتمر صحفي: “أتوجه الأسبوع المقبل إلى بروكسل لمناقشة العقوبات والقضايا الاقتصادية الأخرى الخاصة بمواصلة الضغط على نظام الأسد”.

وأضاف جيفري: “سنتحدث بالطبع مع الأوروبيين الذين يطبقون أيضاً عقوبات ضد نظام الأسد ويدرسون فرض أخرى إضافية، وسنتبادل الآراء حول ذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى