أخبارالشريط الإخباري

أنقرة تسعى لنقل الصراع مع موسكو إلى شرق الفرات

ولاتي نيوز

دخل الصراع الروسي التركي منعطفا جديا وتحاول أنقرة نقل ميدان الصراع من غرب الفرات إلى شرق الفرات، بهدف تنفيذ مخططاتها باحتلال مناطق كردية جديدة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات الروسية أنزلت أعلامها من مناطق انتشار قوات النظام، في بلدة زركان بريف سري كانيه.

وحذّر المرصد من إمكانية تعرض زركان لتوغل تركي، في الوقت الذي يستمر فيه الجيش التركي والفصائل الموالية له بتصعيد هجماتها على تلك المناطق.

وكان وفدا عسكريا روسيا توجه صباح الأربعاء، إلى منطقة “علوك” لتفقد مشروع المياه الذي يغذي محافظة الحسكة بالمياه، إلا إن القوات التركية منعتهم من الدخول.

وأطلقت القوات التركية الرصاص في الهواء لإجبار الروس على التراجع، قبل أن تعود القوات الروسية إلى بلدة زركان وتقوم بإنزال أعلامها على نقاط الجيش السوري في بلدة تل تمر.
وتحاول أنقرة اللعب مجددا في مساحة الخلاف الروسي الأمريكي، وستسعى الى الاستفادة من الدعم الأمريكي لمواجهة النفوذ الروسي وبوجه خاص في عين عيسى وكوباني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى