الشريط الإخباريتقارير

أهالي كوباني يحيون الذكرى الحادية عشرة لرحيل الفنان الشعبي باقي خضو

ولاتي نيوز _ شيرين تمو

أحيا محبو الفنان الشعبي الراحل باقي خضو، الخميس، في مركز باقي خضو للثقافة والفن في كوباني ذكرى رحيله الحادية عشر من خلال حفل فني سلّط الضوء على حياته وأعماله الفنية.

ورعت الحفل حركة ميزوبوتاميا للثقافة والفن الديمقراطية التابعة لهيئة الثقافة في إقليم الفرات، بحضور الفنان حسين خاني وفرقة الكورال والفنان فرهاد ملا وشيخ نبي خضو “حفيد الفنان الراحل” بالإضافة إلى المشرفين على الحفل الفنان كامل كوباني، حنيفي مناز، حمى كوباني.

وقالت نجلاء بوزان الإدارية في مركز باقي خضو للثقافة والفن لـ “ولاتي نيوز”: “نقوم باستذكار الفنانين الراحلين في ذكرى رحيلهم وزيارة قبورهم، مركز الثقافة والفن في كوباني يُعرف باسم الفنان الراحل تكريما لفنه ومشواره الغنائي التراثي، كما قمنا بجمع جميع أعماله في أرشيف المركز، كما أننا بصدد تأليف كتاب عن حياته وأعماله”.
ينحدر الفنان الشعبي الراحل باقي خضو من مدينة كوباني وهو من مواليد ١٩١٣، غنى الكثير من الأغاني التراثية، مثل دوريش عفدي وغزاله و غيرها، بدأ رحلة الغناء في عمر الخامسة عشر، وكان يتقن خمس لغات هي الكردية، العربية، التركية، الفرنسية و الأرمنية.
أسس الفنان الراحل مدرسة عريقة في الغناء وجمع ارشيفاً كاملا عن الفلكلور والتراث، وبعد مسيرة مفعمة بالغناء والإبداع فارق الفنان باقي خضو الحياة في مدينة حلب بعد صراع مرير مع المرض بفي السابع من فبراير 2009،ومن أغانيه
“بيمال، دلو، دلال قيزى، عوني، خالو، أحمد منال”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق