أخبارالشريط الإخباري

إدلب: أنقرة تهدّد.. وأوروبا تطالب أطراف القتال بوقف العمليات العسكرية

ولاتي نيوز
هدّد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، بالثأر لدماء الجنديين التركيين اللذين قتلا، الخميس، في غارة جوية بمحافظة إدلب بسوريا.

وقال أوغلو في تغريدة على حسابه في “تويتر” أنّ قوات بلاده ستواصل مهامها في شمال غرب سوريا، ولن تتراجع عن مطالبها.

وأضاف معلقاً على مقتل الجنديين التركيين في إدلب: “كما أعلنت وزارة دفاعنا، لم نترك دماء (شهدائنا) تذهب سدى لغاية اليوم، ولن نتركها في المستقبل”.
وليست هذه المرة التي يقتل فيها جنود أتراك ولكنها المرة الأولى التي يشارك فيها جنود أتراك بالقتال في مواجهات ضد قوات النظام السوري، في حين سبق وقالت أكثر من مرة ضد قسد.

في السياق، طالب قادة الاتحاد الأوروبي، خلال قمة في بروكسل الجمعة، بوقف الهجوم العسكري لقوات النظام في إدلب.

وقال القادة في بيان مشترك إن “الهجوم العسكري الجديد من قبل النظام السوري وحلفائه في إدلب، والذي تسبب بمعاناة بشرية هائلة، غير مقبول”.

وأضافوا أن “الاتحاد الأوروبي يدعو كل الفاعلين إلى وقف القتال فوراً ويطالب بإلحاح جميع أطراف النزاع بالسماح بوصول المساعدات الإنسانية بشكل مباشر وبدون عوائق إلى جميع المحتاجين إليها”.

كما طالب قادة الاتحاد الأوروبي في بيانهم “بوقف دائم لإطلاق النار” وبتوفير “ضمانات لحماية المدنيين”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق