أخبارالشريط الإخباري

الأسد مهادنا مع تركيا: هناك مصالح حيوية مشتركة ولا عداوة بيننا

ولاتي نيوز

مع تزايد وتيرة التصعيد في إدلب، بين الجيش السوري مدعوما بالميليشيات الشيعية والطيران الحربي الروسي من جهة والجيش التركي والفصائل الجهادية الموالية له من جهة أخرى، اتخذ الرئيس السوري بشار الأسد مواقف لينة من أنقرة.

وقال الرئيس السوري، بشار الأسد، خلال لقاء صحفي، الأربعاء، أنه هناك مصالح مشتركة حيوية بين تركيا وسوريا، مشيراً إلى أنه “من غير المنطقي أن يكون بيننا وبينهم خلافات جدية”.

وتساءل الأسد في تصريحات صحفية: “ما هي الأعمال العدائية الكبيرة أو الصغيرة التي ارتكبتها سوريا ضد تركيا؟ ليس هناك أي أعمال عدائية.. هناك عائلات سورية تركية، وهناك مصالح مشتركة حيوية. التداخل الثقافي المتبادل حدث تاريخياً، وبالتالي فمن غير المنطقي أن يكون بيننا وبينهم خلافات جدية”.

وأضاف الأسد، أن “هذا التداخل موجود عبر التاريخ لذلك من غير المنطقي أن يكون هناك خلاف بيننا وبينهم”.
وأثارت تصريحات الأسد الاستغراب، إذ جاءت في وقت تقوم فيه تركيا بشن عملية عسكرية ضد قوات النظام السوري في إدلب، بمؤازرة من حلف شمال الأطلسي.
ويعكس حديث الأسد عن التداخل الثقافي تهادنا ضمنيا مع المخططات التركية الرامية إلى إجراء تغيير ديمغرافي وبوجه خاص في الشق المتعلق بتوطين التركمان في شمال سوريا تمهيدا لتشكيل إقليم تركماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى