الشريط الإخباريتقارير

الإدارة الذاتية في الجزيرة تشكل خلية أزمة وتصدر جملة من القرارات

ولاتي نيوز- هورين حسن

شكلت الإدارة الذاتية في إقليم الجزيرة خلية أزمة لمواجهة فيروس كورونا، واتخذت مجموعة من التدابير والقرارات لمنع وصول خطر فيروس كورونا و انتشاره في إقليم الجزيرة.
خلية الأزمة تتألف من رئاسة المجلس التنفيذي وهيئة الصحة ومقاطعة قامشلو ومقاطعة الحسكة وهيئة الداخلية وهيئات الإدارة المحلية والبلديات وهيئة التربية والتعليم ومكتب الإعلام ومؤسسة روج آفا.
وعقدت خلية الأزمة المشكلة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا مؤتمرا صحفيا، اليوم الأحد، في دائرة العلاقات الخارجية بمدينة قامشلو ضم كل من الرئاسة المشتركة لهيئة الصحة في شمال وشرق سورياجوان مصطفى والرئاسة المشتركة لهيئة الداخلية هيفي مصطفى والرئيس المشترك لهيئة الإدارات المحلية والبلديات جوزيف لحدو وذلك لتقديم شرح موسع حول آخر الاجراءات المتخذة من قبل الإدارة الذاتية للوقاية وأخذ التدابير الاحترازية في مواجهة ومنع تفشي فايروس كورونا.
وخرج المؤتمر بجملة من القرارات أهمها
منع جميع التجمعات والنشاطات والفعاليات الرياضية- الأعراس -الحفلات -الاجتماعات العامة الاجتماعات في المؤسسات بما فيها تدريب الاكاديميات (مجالس العزاء والصلوات الجماعية في دور العبادة بالتنسيق مع هيئة الأعيان والأوقاف).
والبدء بحملة توعية تعقيم جميع المؤسسات وتعطيلها حتى الانتهاء من التعقيم من يوم الاثنين إلى يوم الخميس.
وأيضا ًالبدء بحملات توعية بعدم خروج الأهالي من منازلهم إلا للضرورة وعدم التقرب من التجمعات في الأسواق والمطاعم والمقاهي وغيرها
ومراقبة الأسواق والصيدليات لمنع احتكارهم للمستلزمات.
وحملات التعقيم والنظافة تشمل جميع الساحات والمرافق كما تم تجهيز مراكز صحية بجميع مستلزماتها وكذلك توقيف الزيارات في السجون
ووقف عمل باصات الشعب التابعة للبلديات وتشديد الرقابة الصحية على المعابر
وضع نقاط طبية في المخيمات وضع اجراءات احترازية لها.
وتم التشديد على ضرورة التزام جميع المؤسسات وعموم الشعب بالتوجيهات التي تصدر من الإدارة الذاتية وهيئة الصحة.
.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق