الشريط الإخباريتقارير

كيف تلتزم أسواق قامشلو بإجراءات الوقاية من “كورونا”؟

ولاتي نيوز- هورين حسن

على الرغم من تشكل الإدارة الذاتية خلية الأزمة في مناطقها وإصدارها العديد من القرارات والتوجيهات لمواصلة الجهود الحثيثة للوقاية من فيروس كورونا إلا أن الأسواق تشهد حركة اعتيادية شبه طبيعية إضافة إلى عدم تقيد المواطنين بتلك القرارات والتوجيهات.

عبد حمدان يعمل جزاراً في سوق القصابين منذ 35 سنة أكد لـ”ولاتي نيوز” أنّ حركة المواطنين تضاءلت نوعاً ما لشراء اللحوم بعد اجراءات وإشاعات مرض كورونا ولكن اليوم عادت الحركة من جديد بسبب قدوم أعياد نوروز.

ولفت حمدان بأن هيئة الصحة قامت بزيارتهم وإعطائهم تعليمات لكافة القصابين في السوق حول الوقاية من المرض من حيث كيفية التعقيم وارتداء الكمامة ولبس القفازات ووضع القمامة في أكياس باللون الأسود.

فيما يقول هوزان فتحي والذي يملك محلاً لبيع الخضار والفواكه بأن أسعارالفواكه باهظة جداً حيث وصل سعر الموز للكيلوغرام الواحد 800 ليرة سورية.
وأشار فتحي لـ”ولاتي نيوز” بأن إجراءات الوقاية من مرض الكورونا أثرت بشكل سلبي على عملهم من حيث الشراء واستيرادها بسبب غلائها مؤكدا أنهم يحاولون بقدر المستطاع تطبيق اجراءات النظافة للوقاية من الفايروس موضحا أن لجنة التموين قامت بشرح تعليمات الوقاية والنظافة لهم، مثل لبس القفازات وأكياس شفافة بيضاء لبيع الفواكه وارتداء الكمامات وغسل الأيادي بالمعقمات أو الماء والصابون لمدة دقيقة واحدة.

من جانبه، نفى عطا الله الراوي وهو صاحب مطعم، لـ”ولاتي نيوز” حصوله على تعليمات الوقاية من الفايروس أو توزيع أي بروشورات، مشيرا أنه اعتمد على ذلك من وسائل التواصل الاجتماعي بغسل الخضار بالملح وخل التفاح وارتداء الكمامات تفاديا لوصول رذاذ الفم إلى الأطعمة واستعمال المعقمات بشكل دوري.

فيما لفت فواز سليمان وهو مدير فندق بأنه بعد إغلاق المعابر وتوقف حركات البولمان باتت حركة الفندق شبه معدومة قائلا: كنا نستقبل نزلاء الفندق من كافة المحافظات السورية”.

وأوضح سليمان بأنهم يقومون بأساليب الوقاية من الفايروس مثل زيادة عدد ساعات التعقيم في اليوم وتعقيم مقابض الباب والمفاتيح وكافة الأثاث االفندقي ودورات المياه.

يذكر أن الإدارة الذاتية الديمقراطية منعت الحركة والانتقال مابين الإدارات الذاتية والمدنية اعتباراً من يوم السبت القادم، وقررت فرض حظر للتجول ابتداءاً من يوم الاثنين القادم وإغلاق كافة المطاعم والتجمعات والعيادات الطبية وصالات الأفراح إلى إشعار آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى