الشريط الإخباريتقارير

مصير مجهول للمئات من المهاجرين الكرد غير الشرعيين على الأراضي اليونانية

ولاتي نيوز
يعيش المئات من المهاجرين الكرد ممن تقطعت بهم السبل في الأراضي اليونانية من مخاطر تعرضهم لوباء كورونا أو البقاء لمدة طويلة في اليونان.
وتعتبر اليونان المحطة ما قبل الأخيرة لرحلة الهجرة غير الشرعية لأوروبا، حيث ينتقل المهاجرون إليها قادمين من تركيا قبل أن يحاولوا الوصول إلى اوربا جوا من خلال المطارات اليونانية.
وقال شيار محمد وهو شاب في السابعة والعشرين من العمر لـ”ولاتي نيوز” بأنه يشعر بخيبة أمل كبيرة بعد انتشار مرض كورونا في وقت يعيش العالم أزمة صحية وشلل تام في الحركة.
وأكد محمد بأنه وصل إلى اليونان قادما من تركيا قبل أكثر من خمسة أشهر دون أن يتمكن من إيجاد وسيلة للخروج من اليونان والتوجه الى الأراضي الألمانية.
فيما عبّرت شيرين فتاح لـ “ولاتي نيوز” عن خوفها من بقائها لفترة طويلة في اليونان حيث وصلت إليها قبل نحو شهرين لهدف الوصول إلى سويسرا بغرض الزواج من قريبها هناك.
وقالت فتاح: بعد أن انتظرنا الشتاء هنا وتأملنا خيرا بافتتاح الموسم السياحي مع قدوم الربيع تفشى وباء كورونا في العالم ولا نعلم شيئا عن مصيرنا”.
مهاجرون آخرون باتوا يرتابون من فكرة التوجه إلى أوربا بعد الانتشار الواسع للفيروس في عدد من الدول الاوربية.
في السياق، قالالمرصد السوري لحقوق الإنسان، أن مجموعة مهاجرين على متن قارب يقل 175 شخصا من الجنسية السورية منعتهم الشرطة القبرصية اليونانية من الوصول إلى شواطئها يوم السبت، وذلك في إطار التدابير الاحترازية لانتشار “كورونا”، حيث أعطت الشرطة الباس ووقود وطعام وطلبت منهم العودة.
وتم نقلهم صباح اليوم إلى صالة رياضية مغلقة “فاضل كوكوك” في جزيرة قبرص التركية، حيث كان قارب الصيد يحمل 30 امرأة و 69 طفلا و 76 رجلا ، جميعهم من الجنسية السورية.
لاتوجد إحصاءات للمهاجرين غير الشرعيين من كرد سوريا على الأراضي اليونانية ولكنهم بالمئات؛ بعضهم يعيش في مخيمات اللجوء وآخرون يعيشون في المدن اليونانية على أمل التوجه برا او جوا إلى المدن الأوربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى