أخبارالشريط الإخباري

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.. في الحجر الصحي

ولاتي نيوز

أعلنت الحكومة الألمانية أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أخضعت نفسها لعزل ذاتى بالمنزل، بعد مخالطة طبيب مصاب بفيروس كورونا.

وقال شتيفن زايبرت،المتحدث باسم الحكومة الألمانية، الأحد، إن تحديد إن كانت المستشارة مصابة بالفيروس سيستغرق بعض الوقت.

وأوضح زايبرت أن ميركل أكدت في تصريحات صحفية أدلت بها قبل قليل أنها خالطت طبيبا يوم الجمعة الماضي، مشيرا إلى أن الطبيب أجرى اختبارا للكشف عن إصابته بفيروس كورونا وأن النتيجة جاءت إيجابية.

وقال زايبرت في بيان إن “المستشارة قررت عزل نفسها في منزلها. ستخضع لفحص (كورونا المستجد) وستقوم بأعمالها المكتبية من المنزل”.

وزار الطبيب ميركل الجمعة لإعطائها اللقاح الخاص بالبكتيريا الرئوية المكورة. وأفاد زايبرت أن تحديد إن كانت المستشارة نفسها مصابة بالفيروس سيستغرق بعض الوقت نظرا إلى أن نتيجة “الاختبار لن تكون حاسمة بعد” في هذه المرحلة.
وتعتبر ألمانيا من الدول الاوربية التي ينتشر فيها الفيروس بقوة، حيث تم تسجيل عشرات الحالات خلال أيام قليلة وسط ترجيحات حول إصابة أكثر من 70 في المئة من الشعب الألماني بالفيروس المستجد.
وكانت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، قد حثت مواطني بلادها على الالتزام بالقيود الجديدة التي تم إقرارها اليوم الأحد وتتضمن فرض حظر على التجمعات لأكثر من شخصين، وذلك في إطار جهود مكافحة انتشار عدوى فيروس كورونا.

وقالت ميركل إن الالتزام يعني التخلي والتضحية، على المستوى الاقتصادي أو الإنساني، عندما لا يُسْمَح للشخص بأن يزور جديه أو مقابلة أصدقاء، ولفتت إلى أن نفس القواعد سيتم تطبيقها من حيث المبدأ في كل أنحاء ألمانيا الآن “حتى يعرف كل واحد أين يقف بالضبط”، وشددت ميركل على أن الأمر لم يعد يتعلق بتوصيات من الدولة ” إنها قواعد”. وهددت بتعرض المخالفين لعواقب من قبل السلطات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق